شريط الأخبار

نادي الأسير: الأمراض تفتك بعشرات المرضى في النقب والادارة ترفض علاجهم

09:32 - 27 تشرين أول / يوليو 2009

فلسطين اليوم-رام الله

رفضت إدارة سجن النقب إجراء صورة طبقية للأسير أكرم عبد العزيز منصور، من مدينة قلقيلية ومحكوم بالسجن المؤبد، لتحديد أسباب المشاكل الصحية التي يعاني منها رغم تدهور حالته الصحية جراء إهمال علاجه.

 

ونقل نادي الأسير عن منصور، بأنه فقد الوعي مؤخرا  خلال ممارسته للتمارين الرياضية الصباحية وسقط أرضا بسبب آلام حادة إصابته، وان طبيب المعتقل زعم أن وضعه عادي ولا يوجد أي مشاكل مرضية لديه.

 

وناشد منصور الذي أمضى 30 عاما في السجون الإسرائيلية، المؤسسات المعنية ونادي الأسير، تبني قضيته والضغط لإدخال طبيب متخصص لعلاجه، مشيرا إلى أنه يعاني من تهيج في الجلد بسبب الحساسية، وانتشار بقع حمراء اللون على جسده، وارتفاع ضغط الدم لديه حتى أصبح عاجزا عن النوم، وأنه يعاني من فقدان السمع في أذنه اليسرى.

 

من جهة ثانية قال النادي في بيان له اليوم، إن الأسير طارق غانم زيدان، يعيش حالة من الخوف والقلق جراء تدهور حالته الصحية بسبب معاناته من وجود حصوة في المرارة، تتسبب في ارتفاع ضغط الدم وتسارع دقات القلب، ويصاحبه صداع حاد في مؤخرة الرأس، كما انه يعاني من آلام في الأكتاف وإسهال مستمر، الأمر الذي  يتطلب استئصال المرارة من خلال اجراء عملية جراحية إلا أن الإدارة ترفض علاجه.

 

ونقل محامي النادي عن عدد من الأسرى في سجن النقب، أنهم يعانون من تزايد عمليات التفتيش الليلية التي تقوم بها الادارة للاقسام والاسرى بشكل غير مبرر، وما يرافقها من اجراءات تعسفية ومهينه، وأن هناك العديد من المعتقلين الذين شارفوا على إنهاء محكومياتهم ويتم تمديدهم لمدة تصل  لـ10 أيام.

 

ووجه الأسير سليمان حاتم اسعد من جنين المحكوم بالسجن 9 سنوات، نداءا للمؤسسات الدولية والانسانية والصليب الاحمر لتوفير العلاج المناسب له، وقال إنه يعاني من آلام في الأسنان وتكاثر التسوس كما يعاني من سوء علاج الادارة مما ادى لاصابته لانتفاخ في الوجة والتهاب حاد في اللثة.

 

وأفاد النادي بأن حالة الأسير عبد الله محمود الفقيه من رام الله، في تدهور مستمر نتيجة معاناته من انزلاق في الفقرات وانتفاخ في ظهره، ووجود ما يسمى 'بكيس الشعر' في الظهر ولديه شكوك أن الأمر أكبر من ذلك، وقال إن كيس الشعر موجود منذ 3 سنوات، وعلى الرغم من ذلك فلم يتم اجراء أي فحص بأخذ عينة منه.

 

وأفاد الفقيه المحكوم بالسجن 50 شهرا بأنه أصبح غير قادر على السير سوى بالعكازات، ولدى إجراء الفحوصات له في مستشفى 'سوروكا' قبل 6 أشهر، أكد الأطباء وجود كيس شعر وانزلاق ورغم ذلك لم يتم تقديم أي علاج له.

 

وقال النادي إن الأسير راشد كبارية من طولكرم المحكوم بالسجن 7 سنوات، يتناول المسكنات فقط رغم معاناته من عدة مشاكل خاصة القرحة الحادة.

 

وطالب المعتقل عز الدين كميل من قباطية القابع رهن الاعتقال الاداري منذ 32 شهرا دون تهمة أو محاكمة، بتفعيل قضية الأسرى الإداريين المعتقلين وفق انظمة الطوارئ بشكل تعسفي وحرمان كامل من كافة حقوقهم. وذكر أنه يقبع في القسم الذي يتواجد فيه 27 معتقلا إداريا.

 

وأفاد محامي النادي بأنه لم يتمكن من زيارة الاسرى موسى ابو غويلة وفؤاد قطوف ومحمود ناصر الصوص من رام الله لوجود منع امني وحظر زيارتهم من الإدارة.

انشر عبر