شريط الأخبار

تحضيرية مؤتمر "فتح" السادس تقرر زيادة عدد المشاركين فيه من 1550 إلى 1700

09:03 - 27 تشرين أول / يوليو 2009

فلسطين اليوم : رام الله والوكالات

استكملت اللجنة التحضيرية العليا للمؤتمر العام السادس لحركة "فتح" أمس في عمّان اجتماعاتها للبت في العدد النهائي لعضوية المؤتمر لجهة زيادته إلى حوالي 1700 عضو، وليس 1550 كما أقر سابقاً.

بينما التقى أول من أمس رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس خلال تواجده في عمان بمحمد غنيم وأحمد قريع وغيرهم من أعضاء اللجنة المركزية لـ"فتح"، حيث جرى البحث في الاستعدادات الجارية لعقد المؤتمر الحركي في الرابع من آب (أغسطس) المقبل ببيت لحم.

وقالت مصادر مطلعة :"إن لقاء الرئيس عباس مع غنيم تناول الأوضاع الراهنة التي تشوب الحركة، والتصريحات الأخيرة التي أصدرها رئيس الدائرة السياسية في منظمة التحرير فاروق القدومي عن محضر اجتماع فلسطيني- إسرائيلي- أمريكي خطط لاغتيال الرئيس الفلسطيني الراحل ياسر عرفات وتصفية قادة من "حماس" و"الجهاد الإسلامي" ".

كما تناول اللقاء وضع أعضاء الحركة في قطاع غزة، والذي يقارب عددهم زهاء 400 عضو، في ظل تصريح "حماس" الأخير برهن خروجهم من القطاع بالإفراج عن المعتقلين من الحركة في سجون الضفة الغربية، حيث يؤثر عدم حضورهم على عقد المؤتمر.

فيما قال عضو المجلس الثوري في فتح اللواء خالد مسمار إن "اللجنة التحضيرية للمؤتمر تستكمل عملها بتحديد العدد النهائي لعضوية المؤتمر لجهة زيادته عن 1550 عضواً، في ظل توقع وصول العدد إلى حوالي 1700 عضو، ولكنه لن يبلغ الألفين".

وأضاف مسمار "أن اللجنة تتخذ الترتيبات اللازمة للاستعداد لعقد المؤتمر المقبل، حيث تبحث في إضافة بعض الأسماء للعضوية بعد اعتراض الأعضاء في بعض الأقاليم، وبخاصة أقاليم الخارج، على تخفيض تمثيلهم في المؤتمر".

وأوضح بأن "اللجنة نظرت أمس في بعض الشكاوى والطعون والاستنكارات المقدمة بالنسبة للعضوية".

انشر عبر