شريط الأخبار

مركز رسالة الحقوق يؤكد على حقوق مجموعة قضايا للأسرى ويدين تشديد أحكام بحق آخرين

01:18 - 25 تشرين أول / يوليو 2009

فلسطين اليوم: غزة

أعرب مركز رسالة الحقوق المهتم بقضايا الأسرى اليوم السبت عن استنكاره لإصدار سلطات الاحتلال أحكاما مشددة بحق الأسير سميح ماهر سلامة ، والأسير هاشم العتال ، والأسير محمد قرموط ، من حركة الجهاد الإسلامي وتوجيه التهم والتي تحاول فيها المحكمة الإسرائيلية في الفترة الأخيرة بالتشديد عليهم وإضافة مجموعة من الاتهامات التي تزيد من محكوميتهم.

وطالب في بيان له المركز في قضية أخرى بسرعة العمل على فضح ممارسات سلطات الاحتلال بحق الأسيرة رجاء موسى والتي تبلغ من العمر ( 39 عاما ) ومصابة بمرض القلب ، وتقدم لها مصلحة السجون أدوية غريبة ودون مواصفات طبية أثرت تأثيرا كبيرا عليها ، وأدت إلى تدهور حالتها الصحية.

وأضاف المركز أن التعسف الصهيوني بحق الأسرى طال العديد منهم ، ومنعهم من أبسط حقوقهم حيث سحبت سلطات الاحتلال الهوية الفلسطينية من الأسير طالب وأخيه عمر خالد بني عودة ، وذلك في محاولة منها لترحيلهم إلى الأردن وذلك رغم انتهاء مدة محكوميتهم ، وتواصل ابتزازهم باستمرار توقيفهم وتهديدهم بالترحيل .

وقال المركز أن الأسرى وجهوا عبر المحامين نداء استغاثة لوزارة الأسرى الفلسطينية ومؤسسات حقوق الإنسان والأسرى والصليب الأحمر بضرورة الوقوف بجانب قضيتهم ومنع ترحيلهم والتشديد على إطلاق سراحهم إلى داخل وطنهم.

انشر عبر