شريط الأخبار

مصادر فلسطينية: الأمن المصري يكثف حملته بحثاً عن أنفاق التهريب مع غزة

10:52 - 25 تشرين أول / يوليو 2009

فلسطين اليوم-غزة

أكدت مصادر فلسطينية اليوم السبت أن قوات أمن مصرية نفذت عمليات تمشيط مكثفة في الجانب المصري من الحدود مع قطاع غزة خلال اليومين الماضيين بحثاً عن الأنفاق الأرضية للتهريب.

 

ونُقل عن المصادر أن انتشاراً ملحوظاً لجنود وآليات عسكرية مصرية شوهد في الجانب الآخر من الحدود خلال اليومين الـماضيين في حين نصب جنود مصريون كاميرات مراقبة في مناطق متفرقة من الحدود.

 

وأكد سكان فلسطينيين قرب الشريط الحدودي أنهم لاحظوا انتشاراً أمنياً مماثلاً في البساتين وعلى أسطح البنايات والمنازل الواقعة بالقرب من الجانب المصري من الحدود تزامنا مع تواصل الحملة المكثفة ضد أنفاق التهريب.

 

وبحسب ما أكده بعض مالكي الأنفاق فإن الانتشار المذكور استهدف على ما يبدو منع عمليات تهريب بضائع وسلع كانت في طريقها إلى قطاع غزة ، وأوضحوا أن قوات الأمن المصرية صادرت خلال اليومين الماضيين كميات من البضائع.

 

ونتيجة للإجراءات المذكورة والمتواصلة منذ عدة أشهر وما سبقها من غارات إسرائيلية باتجاه الأنفاق ، قالت المصادر الفلسطينية إن عمليات التهريب شهدت تراجعاً ملحوظاً مما انعكس سلباً على أنواع وكميات وأسعار السلع المهربة المعروضة في الأسواق.

 

وكانت مصادر متعددة أكدت أن الحملة الـمصرية ضد الأنفاق تعد الأوسع والأكبر منذ سنوات. وتنتشر مئات الأنفاق على حدود قطاع غزة ومصر بغرض تهريب البضائع إلى القطاع المحاصر من جانب إسرائيل منذ أكثر من عامين.

انشر عبر