شريط الأخبار

لا وساطة عربية بينهما .. والقدومي يعد بكشف وثائق جديدة تدين عباس ودحلان

08:04 - 25 تموز / يوليو 2009

فلسطين اليوم-الأهرام المصرية

نفى مصدر فلسطيني مسئول في العاصمة الأردنية عمان وجود وساطة عربية بين الرئيس الفلسطيني محمود عباس ورئيس الدائرة السياسية لمنظمة التحرير الفلسطينية أمين سر حركة فتح فاروق القدومي‏.

 

 وقال المصدر‏:‏ ان زيارة سفراء عرب إلى القدومي لم تكن بهدف بذل جهود الوساطة لرأب الصدع‏,‏ وانما جاءت للسماع من القدومي حقيقة ما أعلنه من وثيقة قال انها تثبت تورط الرئيس عباس ومحمد دحلان بالمشاركة في مؤامرة هدفت إلى اغتيال الرئيس الفلسطيني الراحل ياسر عرفات وعدد من قيادات حركة حماس بالمشاركة مع الأمريكان والإسرائيليين‏.‏

 

ووعد القدومي من جانبه بكشف المزيد من الوثائق التي بحوزته والتي تدين الرئيس عباس ودحلان في أكثر من قضية‏.‏

   

انشر عبر