شريط الأخبار

الخارجية الفرنسية لإسرائيل: أوقفوا الاستيطان فوراً وافتحوا معابر غزة

08:23 - 23 كانون أول / يوليو 2009


فلسطين اليوم: ترجمة خاصة

استدعت الخارجية الفرنسية اليوم الخميس السفير الإسرائيلي في باريس واحتجت أمامه علي استمرار البناء في المستوطنات من قبل الحكومة الإسرائيلية.

ووفقا لموقع يديعوت أحرونوت الالكتروني فقد احتج مسؤول فرنسي أمام السفير الإسرائيلي قائلاً "له علي إسرائيل أن تجمد الاستيطان في الضفة الغربية وشرقي القدس فوراً، بالإضافة إلى فتح المعابر الحدودية مع قطاع غزة.

وأعرب المسؤول الفرنسي عن قلق بلاده من استمرار إسرائيل في وضع العراقيل أمام الدبلوماسيين الفرنسيين الذين يحاولون الدخول للضفة الغربية وقطاع غزة.

والجدير بالذكر فقبل عدة أيام رفض منسق شؤون المناطق العميد عاموس جلعاد منح تصاريح دخول لـ 15 موظف في القنصلية الفرنسية في شرقي القدس لدخول غزة عبر معبر أيرز للمشاركة في احتفالات بمناسبة عيد فرنسا الوطني "بستيليا".

وقد انتقدت وزارة الخارجية الإسرائيلية تقديم الطلب لدخول غزة بالأمر الاستفزازي.

وحسب مصادر في الخارجية الإسرائيلية فان أعضاء القنصلية الفرنسية معروفين في الخارجية الإسرائيلية بأنهم أشخاص يحبون استفزاز إسرائيل طوال الوقت فكل يوم لدينا قصة جديدة مع القنصلية الفرنسية.

من جانب أخر أعرب مسؤول إسرائيلي عن استغرابه من نية أعضاء القنصلية الفرنسية الاحتفال في غزة في حين أن الجندي الإسرائيلي جلعاد شاليت الذي يعتبر أيضا فرنسيا  يقبع في أسر حركة حماس في غزة.

انشر عبر