شريط الأخبار

قلب المراهقة عاد إلى مكانه

07:04 - 22 حزيران / يوليو 2009

فلسطين اليوم-وكالات

أجرى أطباء بريطانيون عملية جراحية ناجحة لمراهقة بريطانية بسبب اعوجاج في عمودها الفقري جعل فقرات ظهرها تنحني 58.6 درجة إلى اليسار ودفع قلبها حوالي 7 سنتيمترات إلى اليمين في صدرها وجعله يتأرجح في مكانه.

 

وذكرت صحيفة 'دايلي تلغراف' أن هذه الحالة جعلت قلب كورين ماكفادين (18 سنة) مثل 'رقّاص الساعة' يتأرجح يمنة ويسرة في قفصها الصدري وكان لا بدّ من إجراء عملية جراحية لها لإصلاح هذا الخلل وإعطائها فرصة كي تعيش كأترابها.

 

وغرز الأطباء خلال العملية 10 دبابيس معدنية وقضباناً من مادة 'تيتانيوم' التي تستخدم عادة في صنع السبائك القوية بعمودها الفقري في السابع عشر من يونيو (حزيران) الماضي، ما جعل طولها يزداد حوالي 5 سنتيمترات.

 

وقالت كورين بعد العملية ' أشعر وكأن طولي زاد حوالي 10 أقدام وجميع رفاقي يحبون شكلي الجديد'، مضيفة' كنت خائفة جداً من العملية ولكن الأمر كان يستحق العناء، وأنا أتعافى بشكل جيد الآن وسأعود إلى العمل خلال ثلاثة أشهر'.

وأضافت 'عندما شخص الأطباء مرضي لم أرد الخضوع للعملية لأنني لم أشعر بأي ألم وقتها.. ولكن قبل العملية زاد الألم كثيراً وصرت أعاني منه طوال الوقت ولم أستطع حتى النهوض من الفراش أو الذهاب إلى العمل'.

 

وقال الاطباء الذين أجروا العملية لكورين إن قلبها الآن لن يتأرجح في صدرها كالسابق بل سيبقى ثابتاً في مكانه.

وقالت سارة وايلز من جمعية مرضى الـ'scoliosis' إنها لم تسمع بحياتها أن قلباً بشرياً يتحرك من مكانه بهذا الشكل، محذرة المصابين بهذه الحالة من أن تأخير العلاج قد يؤثر على الرئتين وعمل القلب ويضعف التنفس.

انشر عبر