شريط الأخبار

تل أبيب تتهم لندن بالوقوف وراء الضغوط الأمريكية بشأن الاستيطان في القدس

11:43 - 22 حزيران / يوليو 2009

فلسطين اليوم-وكالات

قالت مصادر سياسية إسرائيلية رفيعة المستوى إن الضغوط الأمريكية الممارسة على تل أبيب بشأن مشروع البناء في حي الشيخ جراح بالقدس المحتلة؛ جاءت بعد أن أثارت الموضوع القنصلية البريطانية القريبة من المكان.

 

وأضافت المصادر تقول إنه زار تل أبيب مؤخراً مستشار رئيس الوزراء البريطاني للشؤون السياسية سايمون مكدونالد الذي قدم اعتراضات لندن لمشروع البناء في حي الشيخ جراح، وأوضح له مسؤولون إسرائيليون أن المشروع سيوضع موضع التنفيذ على أية حال، مشيرة إلى أن بريطانيا توجهت إلى الولايات المتحدة بهذا الصدد.

 

وكان المتحدث باسم الخارجية الأمريكية قد قال اليوم إنه "ما من أحد يطلب من إسرائيل أن تعمل خلافاً لمصالحها في مجال الأمن القومي"، مبيناً أن الولايات المتحدة "تحث الجانبين الاسرائيلي والفلسطيني على الوفاء بالتزاماتهما بموجب خطة خارطة الطريق".

 

وبدوره؛ رجح سفير تل أبيب الجديد لدى واشنطن مايكل اورن أن تسوى الخلافات بين الدولة العبرية والولايات المتحدة حول موضوع المستوطنات قريباً. وأشار إلى أن "العلاقات بين الجانبين لا تشهد أزمة أو توتراً وأن هناك رغبة جيدة من قبل الطرفين في إيجاد حل لجميع القضايا العالقة".

انشر عبر