شريط الأخبار

بدوي من النقب يتلقى تهديدات بالقتل بعد أن أعلن تضامنه مع الجندي الأسير شاليط

02:38 - 20 تشرين أول / يوليو 2009

عائلته تبرأت منه في رسالة إلى "حماس"

 

بدوي من النقب يتلقى تهديدات بالقتل بعد أن أعلن  تضامنه مع الجندي الأسير شاليط

فلسطين اليوم- غزة

يعيش سالم الهزيل من مدينة رهط في النقب، جنوب فلسطين المحتلة عام 1948، في حالة من الخوف والذعر الشديد، بعد أن بات يشعر أن الخطر يتهدد حياته، إثر تلقيه رسائل تهدد بقتله، من قبل مجهولين، على خلفية قراره تنظيم حملة للتضامن مع الجندي الإسرائيلي الأسير جلعاد شاليط.

 

وقال الهزيل "تلقيت في الآونة الأخيرة عدة رسائل تهديد بالقتل"، وأن حياته أصبحت في خطر شديد، بعدما وصلت نشاطاته إلى حركة المقاومة الإسلامية "حماس"، على حد زعمه.

 

وكان الهزيل أقام نهاية الأسبوع الماضي خيمة اعتصام على أحد مفارق الطرق، جنوب فلسطين المحتلة عام 1948، وعلق عليها رايات مطبوع عليها صورا لشاليط.

 

وأضاف الهزيل أنه منذ أن أقام الخيمة لم يأتي أحد للتضامن معه أو مع شاليط، مشيرا إلى أن أعدادا كبيرة من فلسطينيي النقب، ومن عائلته، زاروا الخيمة، ليس للتضامن، وإنما لكيل الشتائم والتهديدات، والتبرؤ منه ومن فعلته، في حين قررت عائلته، التي تعتبر من العائلات الكبيرة في النقب المحتل، مقاطعته والتبرؤ منه.

 

وادعى الهزيل أن عائلته قامت بجمع تواقيع من أفرادها، تتبرأ من أفعاله، وأرسلوها عبر الإنترنيت إلى مسؤولين في حركة "حماس".

 

وقال "هناك فلسطينيون من المناطق الفلسطينية، يعيشون في رهط، وأنا خائف أن يتلقى أحدهم أوامر من "حماس" بقتلي، حسب قوله، مضيفا أنه تقدم بشكوى للشرطة وأنه لا ينوي التراجع عن حملته للتضامن مع شاليط.

انشر عبر