شريط الأخبار

يديعوت: حكومة الاحتلال تخطط لتكثيف البناء في شرقي القدس

12:13 - 20 تموز / يوليو 2009

فلسطين اليوم-القدس

على الرغم من موقف الولايات المتحدة من موضوع الاستيطان في شرقي القدس، والقاضي بعدم وجود فارق بين البناء فيها أو في البؤر الاستيطانية في الضفة.

 

إلا أن رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو وأعضاء حكومته يصرون على أن القدس هي جزء لا يتجزأ من دولة إسرائيل، وعلى أن استمرار البناء فيها هو جزء من التطور الطبيعي لاحتياجات اليهود في المدينة.

 

وفي هذا النطاق نشرت صحيفة يديعوت، اليوم، معلومات عن البناء الإسرائيلي في شرقي القدس، وذكرت أنه في نطاق فندق شيبرد في حي الشيخ جراح تم بناء 390 وحدة سكن، وتمت المصادقة على بناء 20 وحدة أخرى.

 

أما في حي رأس العمود فهناك خطة لبناء 110 وحدة سكن، وفي ما يسمى حي 'معاليه زيتيم' في حي راس العامود العمود فقد جرى إسكان 50 وحدة سكن حتى الآن، وهناك مخطط لبناء 60 وحدة أخرى.

 

وفيما يسمى 'عير دافيد أو مدينة داود'، فيسكن، اليوم، في المكان 70 عائلة، وهناك خطة لبناء أربعة نطاقات سكن جديدة.

 

أما في بلدة أبو ديس فقالت الصحيفة أن هناك خطة لبناء 300 وحدة سكن، بالقرب من مبنى البرلمان الفلسطيني.

 

وفي حي الثوري سيطرت 'جمعية العاد' على منطقة وسط المتنزه العام فيها وتعتزم إقامة نطاق سكني هناك.

 

وفي مدخل جبل المكبر هناك مشروع 'نوف تسيون' بالقرب من قصر المندوب السامي، والخطة الآن لإقامة مشروع سكن فاخر يضم نحو 300 وحدة سكن بيعت حتى الان منها 40 شقة ليهود من مقاطعة ميامي.

 

أما في أطراف جبل المكبر في حي 'بيئيمونا' فبدأت اشغال بنية تحتية لاقامة 60 وحدة سكن.

انشر عبر