شريط الأخبار

خريشة: إن لم تجرِ الانتخابات فمنصب الرئاسة سيكون فارغاً دستورياً أما التشريعي فلا

08:19 - 20 آب / يوليو 2009

فلسطين اليوم : رام الله

قال د. حسن خريشة النائب الثاني لرئيس المجلس التشريعي،:" إن المؤشرات الموجودة الآن على أرض الواقع من حيث عدم استطاعة طرفي النزاع في الساحة الفلسطينية الخروج من مأزق ودوامة الانقسام التي وضعوا أنفسهم والشعب الفلسطيني برمته فيه، تشير إلى أن موعد استحقاق إجراء الانتخابات التشريعية في موعدها المحدد حسب القانون في 52 من كانون الثاني المقبل سيمر مرور الكرام".

وأوضح خريشة في تصريحاتٍ صحفية أن الانتخابات لن تجري في موعدها كما يأمل الجميع، مضيفاً:" أنه إذا لم تجرِ الانتخابات التشريعية في موعدها المحدد - كما نص عليه القانون- سيظل المجلس التشريعي قائماً إلى ما لا نهاية بوضعيته الحالية، من هم في الضفة في الضفة، ومن هم في غزة في غزة".

وبيّن خريشة أن "الاستحقاق الرئاسي سيكون أمام فراغ دستوري لحين إجراء انتخابات رئاسية، ولكن في الاستحقاق التشريعي سيبقى المجلس الحالي قائماً بذاته ويقوم بمهماته إلى أن يتم التسليم إلى المجلس الجديد بعد انتخابه، حتى ولو استمر ذلك لمدة 10 سنوات كما المجلس السابق".

انشر عبر