شريط الأخبار

الحيّة: "فتح" تريد تمديد الحوار حتى يقترب استحقاق الانتخابات

07:32 - 20 تشرين أول / يوليو 2009

فلسطين اليوم : القاهرة

أكد الدكتور خليل الحية عضو المكتب السياسي لحركة "حماس" وعضو وفدها للحوار الوطني، أن حركته لن تذهب إلى الانتخابات في ظل الانقسام الفلسطيني.

واتهم الحية حركة "فتح" بأنها "غير قادرة وغير جاهزة للاتفاق بل لا تريده"، قائلاً: "قدمنا من جانبنا مقترحات إيجابية تتعلق بالقضايا الخلافية من أجل إسراع الخطى نحو المصالحة، لكن "فتح" رفضتها لأنها غير معنية".

وأضاف الحية :"يريدون إفراغ القضايا من مضمونها والذهاب إلى الانتخابات من دون اتفاق ... "فتح" تريد أمراً معيناً"، مشيراً إلى تصريحات رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس عندما قال "لا نريد الاتفاق على أي شيء، وتعالوا نذهب إلى الانتخابات"، وزاد: "هم يريدون تمديد الحوار إلى فترة ما بعد مؤتمر "فتح" أو ما بعد شهر رمضان لفترة لاحقة"، في إشارة إلى قرب استحقاق الانتخابات.

وكرر الحية تشديده على أن حركته "لا تخشى صناديق الاقتراع"، مؤكداً جاهزيتها لها، لكنه استدرك يقول:" لكننا نرفض الذهاب إلى الانتخابات من دون اتفاق ... فهذا استحقاق وطني وافقت عليه كل الفصائل والقوى الفلسطينية بأن يكون الاتفاق رزمة واحدة للحل".

وتساءل عضو المكتب السياسي لـ"حماس" باستنكار: "كيف ستكون السلطة والحكومة؟ نحن نريد مجلساً تشريعياً واحداً وحكومة واحدة وسلطة واحدة، لذلك لا يمكن خوض الانتخابات في ظل الانقسام وإلا ستكون انتخابات في الهواء وستخلق مشكلة جديدة وستعمق هذا الانقسام ... نريد أن نصل إلى شراكة سياسية، فكيف نذهب إلى صناديق الاقتراع والأجواء غير مهيئة".

 

انشر عبر