شريط الأخبار

توتر في العلاقات بين مسؤولين كبار في السلطة الفلسطينية ودايتون

01:29 - 19 تشرين ثاني / يوليو 2009


فلسطين اليوم : بيت لحم

كشفت مصادر مطلعة النقاب عن توتر في العلاقات نشب مؤخراً بين مسؤولين كبار في السلطة الفلسطينية والمنسق الأمني الأمريكي الجنرال كيث دايتون مما استدعى أن تقوم السلطة الفلسطينية بتوجيه رسالة احتجاج إلى الإدارة الأمريكية.

وقال مسؤول كبير في السلطة الفلسطينية، لوكالة "أكي" الإيطالية للأنباء،:" إن التوتر مع الجنرال دايتون بدأ في أعقاب إدلائه بتصريحات غير مقبولة في سياق محاضرة ألقاها في معهد واشنطن لدراسات الشرق الأدنى حاول خلالها إعطاء الانطباع وكأنه هو من حقق الإنجازات الأمنية في الضفة الغربية، بينما هو فعلاً مسؤول فقط عن برنامج تدريب لعناصر في الأمن الوطني الفلسطيني".

وأضاف المسؤول- الذي فضل عدم الكشف عن اسمه لحساسية الموضوع-:" أن دايتون حاول إعطاء الانطباع وكأنه أعد خطة أمنية، وهذا أساء إلى السلطة الفلسطينية وقاد إلى أن تستخدم حركة "حماس" هذا الأمر ضدها، وكأن الأجهزة الأمنية الفلسطينية تنفذ خطة أمنية وضعها دايتون، وقد تم توجيه رسالة إلى الإدارة الأمريكية للتعبير عن الاحتجاج على تصريحات دايتون"، على حد قوله.

انشر عبر