شريط الأخبار

إعلامي مصري : القاهرة تستجيب لطلب محمود عباس وتؤجل الحوار شهراً كاملاً

11:35 - 19 حزيران / يوليو 2009

إعلامي مصري : القاهرة تستجيب لطلب محمود عباس وتؤجل الحوار شهراً كاملاً

فلسطين اليوم- غزة

انتهى اليوم الأحد (19/7) في العاصمة المصرية القاهرة اجتماع وفدي حركتي "حماس" و"فتح" بالتوافق على تأجيل موعد الحوار الوطني إلى 25 من آب (أغسطس) المقبل بدل 25 من تموز (يوليو) الجاري، بسبب اتساع الهوة بين الطرفين لا سيما فيما يتصل بمسألة الاعتقال السياسي التي اشترطت "حماس" حسمها.

 

وأكد الإعلامي المصري المتخصص بالشأن الفلسطيني ابراهيم الدراوي في تصريحات خاصة لـ "قدس برس" أن القاهرة قررت تأجيل الحوار الوطني الفلسطيني لمدة شهر آخر بعد أن تأكد لديها اتساع الهوة الفاصلة بين حركتي "حماس" و"فتح"، ورغبة منها في توفير فرصة زمنية كافية لحلحلة الملفات العالقة بين الطرفين لا سيما منها ملف الاعتقال السياسي.

 

وأضاف: "يمكن القول إن القاهرة استجابت لطلب الرئيس محمود عباس وحركة "فتح" المنشغلة هذه الأيام بالاعداد لمؤتمرها السادس، وباحتواء تداعيات التصريحات التي أطلقها القيادي في حركة "فتح" فاروق القدومي والتي اتهم فيها الرئيس محمود عباس ومستشاره السابق للشؤون الأمنية محمد دحلان بالتورط في اغتيال الرئيس الراحل ياسر عرفات، على أن يكون حوار 25 من آب (أغسطس) المقبل حوارا وطنيا شاملا تشارك فيه كل الفصائل الفلسطينية".

انشر عبر