شريط الأخبار

جلسات الحوار التحضيرية تستكمل اليوم.. وحماس تتهم فتح بوضع استراتيجيات تنذر بالفشل

08:15 - 19 حزيران / يوليو 2009

فلسطين اليوم – غزة

تستكمل اليوم في القاهرة الجلسات التحضيرية للحوار الفلسطيني على أمل التوصل إلى اتفاق قبل الخامس والعشرين من هذا الشهر لتقديمه للراعي المصري حتى يتمكن من الدعوة للقاء القادم في 28 من يوليو الجاري ليتم التوقيع على اتفاق يطوي صفحة الانقسام الفلسطيني.

 

وكانت جلسات الأمس قد شهدت نقاشاً معمقاً وجدياً جرى في كافة الملفات المطروحة على طاولة الحوار وفي مقدمتها الملف الأمني ولجنة المرجعية الوطنية وملف الانتخابات والمعتقلين السياسيين.

 

في هذه الأثناء كشف القيادي في حركة حماس الدكتور صلاح البردويل أن وفد حركة فتح في القاهرة جاء بما اسماه بإستراتيجية جديدة ألغت كل الاتفاقات السابقة وما تم الاتفاق عليه في جولات الحوار السابقة مما ينذر بفشل الحوار كلياً.

وقال البردويل إن وفد فتح طرح مسالة السيطرة العسكرية في غزة وانه يجب الإفراج ليس فقط عن أعضاء فتح وإنما تحرير الشعب بأكمله في غزة.

 

وكان القيادي في حركة "حماس", خليل الحية أكد أن حركته لمست لدى وفد فتح رغبة بتأجيل الحوار الوطني إلى ما بعد مؤتمرها السادس المقرر عقده في الرابع من الشهر القادم, لافتاً إلى أن لقاءاً وصفه بالصغير, سيجري اليوم الأحد بين وفدي فتح وحماس على غرار لقاء الأمس, سيتم خلاله تحديد مواعيد جديدة لمناقشة الملفات العالقة على رأسها ملف الاعتقال السياسي.

 

ورأى القيادي في حركة فتح تيسير نصر الله أنه كلما طالت مدة الحوار ؛ كلما فقد مضمونه وأهميته لدى الشارع الفلسطيني.

 

ووصف نصر الله الأجواء التمهيدية لجولة الحوار السابعة والمقررة في الخامس والعشرين من الشهر الجاري بالظلامية.

انشر عبر