شريط الأخبار

مجلس نقابة الصحفيين الفلسطينيين يعقد اجتماعا موسعا ويتخذ قرارات "هامة ومصيرية"

11:08 - 17 كانون أول / يوليو 2009


مجلس نقابة الصحفيين الفلسطينيين يعقد اجتماعا موسعا ويتخذ قرارات "هامة ومصيرية"

فلسطين اليوم-غزة

ذكرت مصادر فلسطينية مطلعة أن مجلس نقابة الصحفيين الفلسطينيين اتخذ قرارات مصيرية، وصفت بالهامة في تاريخ النقابة اتجاه عملها، دون الإفصاح عنها وبقيت طي الكتمان.

 

جاء ذلك عقب اجتماع هام عقده المجلس أمس الخميس (16/7) عبر نظام الربط التلفزيوني"الفيديو كونفرنس" بين أعضاء المجلس في غزة والضفة بالأغلبية على الرغم من معارضة نقيب الصحفيين الفلسطينيين نعيم الطوباسي، والذي حاول جاهدا عدم عقد هذا الاجتماع، حسب بعض الصحفيين.

 

وكانت آخر انتخابات أجرتها نقابة الصحفيين الفلسطينيين عام 1999، حيث تعالت أصوات الصحفيين بضرورة إجراء انتخابات في النقابة التي تعرضت للتهديد من قبل الاتحاد الدولي للصحفيين بالفصل من عضويته إن لم تجري انتخابات.

 

وحسب المصادر فإن الطوباسي المقيم في رام الله سعى إلى عدم عقد هذا الاجتماع وقام بتهديد شركة "بالميديا" في رام الله التي كانت ستبث اجتماع موحد لمجلس النقابة في الضفة وغزة .

 

وقال إن نعيم الطوباسي توجه هو وأحد أعضاء النقابة الموالين له إلى مسؤول البث في شركة "بالميديا" وسلموه رسالة يطالبه فيها بإلغاء بث الاجتماع الذي كان سيعقد في الشركة صباح الخميس عبر نظام "الفيديو كونفرنس".

 

وأشارت المصادر إلى أنه رغم هذه التهديدات من الطوباسي وإلغاء شركة "بالميديا" ربط الاجتماع بين غزة ورام الله عبر "الفيديو كونفرنس"، وتهديدات الطوباسي لبعض أعضاء مجلس النقابة، تمكن مجلس النقابة من عقد اجتماعه بغالبية الأعضاء عبر "الفيديو كونفرنس" بين غزة ورام الله اليوم الخميس من خلال إحدى شركات البث في مدينة غزة.

 

وكان الطوباسي اتهم أعضاء في مجلس النقابة وغالبيتهم من حركة "فتح" بالعمل على الانقلاب على النقابة من خلال ما اسماه التساوق مع الحكومة في غزة.

 

يشار إلى أن النقابة حددت شهر تشرين أول (أكتوبر) القادم موعدا لعقد الانتخابات فيها وذلك بعد انتهاء ولاية المجلس الحالي منذ ثماني أعوام.

انشر عبر