شريط الأخبار

مسؤولون إسرائيليون وغربيون يؤكدون استعداد إسرائيل للهجوم على إيران

08:23 - 16 تموز / يوليو 2009

فلسطين اليوم: وكالات

ذكرت صحيفة تايمز البريطانية أن عبور سفينتين حربيتين إسرائيليتين لقناة السويس هذا الأسبوع يأتي في إطار الاستعدادات لشن هجوم على المنشآت النووية لإيران.

ونقلت الصحيفة عن دبلوماسي إسرائيلي قوله إن إسرائيل عززت علاقاتها مع الدول العربية التي تخشى بدورها من أن تكون إيران مسلحة نوويا.

وأوضح الدبلوماسي أن العلاقات مع مصر بشكل خاص قد تعززت بقوة هذا العام تبعا إلى الشعور المشترك بانعدام الثقة المتبادلة إزاء إيران.

وكذلك نقلت تايمز عن مسؤول في وزارة الجيش الإسرائيلية تأكيده على ضرورة أخذ هذا الاستعداد على محمل الجد، وأوضح أن إسرائيل تستثمر عامل الوقت لتحضر نفسها لتعقيدات هجوم محتمل على إيران، مشيرا إلى أن هذه المناورات تشكل رسالة إلى إيران بأن إسرائيل ستصعد تهديداتها.

واعتبر المسؤول في وزارة الجيش الاسرائيلية أنه ليس من باب الصدفة أن تقوم إسرائيل كذلك بتجارب على صواريخ بعيدة المدى بشكل علني، فهذه العمليات ليست سرية، بل أنها تظهر القدرات العسكرية لإسرائيل.

وتأتي هذه المناورات العسكرية في وقت يعلن فيه الدبلوماسيون الغربيون دعمهم لتوجيه ضربة إسرائيلية على إيران مقابل أن تقدم إسرائيل تنازلات أمام تشكيل الدولة الفلسطينية.

ونقلت عن مسؤول بريطاني لم تكسف عن هويته قوله إنه إذا حصل توافق على ذلك فإن توجيه ضربة على إيران سيكون واقعيا في غضون سنة.

وقال دبلوماسيون إن إسرائيل قدمت تنازلات بشأن المستوطنات، والمطالب المتعلقة بالأراضي الفلسطينية والقضايا العالقة مع الدول العربية المجاورة لتسهيل ضربة محتملة على إيران.

انشر عبر