شريط الأخبار

1821 أسيراً في السجون الإسرائيلية ممنوعون من التقدم لامتحان التوجيهي

11:18 - 16 حزيران / يوليو 2009

قراقع: إسرائيل تمنع 1821 أسيراً من التقدم لامتحان التوجيهي

فلسطين اليوم- رام الله

أكد وزير شؤون الأسرى والمحررين عيسى قراقع اليوم الخميس، أن إدارة مصلحة السجون الإسرائيلية لا تزال تماطل في السماح لـ1821 طالباً أسيرا من تقديم امتحانات الثانوية العامة (لتوجيهي) لهذا العام.

 

وأضاف، في بيان صحفي، أن اتصالات عديدة جرت مع إدارة السجون من أجل تحديد موعد عقد الامتحان دون تلقي رد واضح حتى الآن، مشيرا إلى أن آخر رسالة وصلت وزارة الأسرى من المدعو يهودا جبرئيل مسؤول وحدة المخابرات في إدارة السجون أفادت بأن قرارا بهذا الشأن لم يتخذ حتى هذه اللحظة.

 

وعبر الوزير قراقع عن قلقه من هذا الموقف الذي يعني معاقبة الأسرى جمعيا وحرمانهم من تحصيلهم العلمي وفق سياسة متعمدة بدأت منذ العام الماضي عندما تم إيقاف الامتحانات داخل السجون.

 

وأكد قراقع أن إسرائيل بذلك تخالف أحد الحقوق الأساسية للأسرى وهو حق التعليم، وتستغل ذلك بممارسة عقوباتها وإجراءاتها على الأسرى منتهكة كافة الشرائع والعهود الدولية.

 

وقال إن وزارة الأسرى خاطبت دائرة المفاوضات في منظمة التحرير الفلسطينية، وهيئة الشؤون المدنية للتدخل السريع حتى يسمح للأسرى بتقديم الامتحانات.

 

وذكر قراقع أن تعهدا أرسل الى إدارة السجون من قبل وزارة الأسرى ووزارة التربية والتعليم تضمن أن تجرى الامتحانات وفق أسس صحيحة وعلمية داخل السجون بعد أن طلبت ذلك لتسهيل إجراء الامتحانات، ورغم ذلك لم يأت أي رد بهذا الخصوص.

 

وقال وزير الأسرى إن نهجا خطيرا يجري داخل السجون وهو إعادة الأوضاع الى الوراء، والانقضاض على منجزات وحقوق الأسرى، ومن ضمنها الحق في التعليم وإدخال الكتب، مشيرا على أن هذا النهج بدأ  يطبق بعد تشكيل لجنة وزارية حكومية إسرائيلية خاصة تحت عنوان تشديد الإجراءات على المعتقلين

انشر عبر