شريط الأخبار

بعد لقائه هنية.. المجدلاوي لـ"فلسطين اليوم": الاتفاق الوطني يتطلب حواراً شاملا

12:25 - 16 آب / يوليو 2009

فلسطين اليوم-غزة

استقبل رئيس حكومة غزة اسماعيل هنية، مساء يوم أمس، جميل المجدلاوي عضو المكتب السياسي للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، بحضور المستشار السياسي لهنية، الدكتور يوسف رزقة، والناطق الاعلامي باسم حكومة غزة طاهر النونو.

 

وأكد المجدلاوي لـ"فلسطين اليوم"، أن اللقاء كان صريحا، خاصة فيما يتعلق بالحوار الفلسطيني وضرورة العودة للحوار الشامل، وضرورة إنهاء ملف الاعتقال السياسي وأن لا يقابل الخطأ بالخطأ.

 

وأضاف المجدلاوي، أن هنية أكد استعداده للإفراج عن جميع المعتقلين من حركة فتح في غزة، مؤكدا أننا شددنا على ضرورة إنهاء هذا الملف على قاعدة احترام الحريات العامة وعدم الاحتكام لردود الأفعال. وحول اتهام أطراف في حركتي فتح وحماس لفصائل منظمة التحرير الفلسطينية بتعطيل التوصل إلى إتفاق في الجولة السادسة من الحوار، أكد المجدلاوي، أن الحركتين لم تتفقا أصلا، مضيفا أن المذكرة التي رفعتها 8 فصائل فلسطينية، كان لها تأثير واضح فيما يتعلق بالحوارات الثنائية.

وزاد المجدلاوي، بأن طريق الوصول للوحدة الوطنية يتمثل بالعودة إلى الحوار الوطني الشامل، لأن الحوار الثنائي، سيعيد إنتاج اتفاق مكة، ولذلك فإن رسالة هذه القوى، هي ضرورة الانتباه لمخاطر استمرار الحوارات الثنائية.

كما أكد المجدلاوي، على ضرورة تشكيل حكومة التوافق الوطني، مع معارضتنا للجملة السياسية للرئيس عباس، حول ضرورة التزام الحكومة بالاتفاقيات التي وقعتها م.ت.ف، وكذلك نحن لا نقبل بصيغة حركة حماس حول إحترام الإتفاقيات، لأن كلا الصيغتين تكرسا الظلم الذي تعرض له شعبنا من هذه الإتفاقيات.

كما أوضح، المجدلاوي، أن الجبهة الشعبية ترفض أيضا موقف حركة حماس الرافض لمبدأ التمثيل النسبي الكامل، معتبرا أن موقف حماس ينطلق من مصالح تنظيمية.

أ.م

انشر عبر