شريط الأخبار

بركة: المحاكم الإسرائيلية تمنح تراخيص للمستوطنين بقتل العرب

02:36 - 15 تشرين أول / يوليو 2009

فلسطين اليوم: القدس المحتلة

برأت المحكمة المركزية في بئر السبع، اليوم، ساحة المستوطن شاي درومي من تهمة قتل المواطن خالد الأطرش من النقب (25 عامًا) وثلاثة شباب عرب آخرين في كانون الثاني 2007 بدعوى محاولتهم اقتحام مزرعته.

ووُجهت للمستوطن تهمة القتل غير المتعمد، لكن المحكمة الإسرائيلية برأته منها وأدانته بتهمة حيازة بندقية بدون ترخيص!!

وجاء في لائحة الاتهام أن المستوطن أطلق النار على الأطرش وشاب كان معه عندما كان ظهرهما له، ففر الاثنان ولحقهما وهو يطلق وابلا من النيران عليهما.

واعتبر النائب محمد بركة رئيس الجبهة الديمقراطية للسلام والمساواة، إن قرار المحكمة هو ترخيص قضائي لقتل العرب، وهذه التبرئة هي فقط لكون القتيل عربياً.

وتابع بركة قائلا: 'إن درومي هذا ومنذ اللحظات الأولى لتكشف الجريمة، حظي بتأييد منقطع النظر من أوساط اليمين الإسرائيلي وحتى أوساط تعمل في سلك القضاء، ورافق هذا حملة تعاطف، ما كان من الممكن أن تكون لو أن الضحية كان يهوديا، ووصل الأمر إلى حد تقديم مشاريع قانون وإقرارها لتبرئة أمثال درومي، وكما يبدو لأن القانون لا يسري بشكل تراجعي، فقد جاء قرار المحكمة لتبرئته بدافع الشك.

وأضاف بركة مؤكدا، إن قرار المحكمة هذا ليس فقط أنه متأثرا بالأجواء التي رافقت هذه الجريمة، بل منسجم بشكل تام بأجواء التعاطف مع درومي هذا، وهذا إثبات آخر على العنصرية المتغلغلة في جهاز القضاء الإسرائيلي والنيابة الإسرائيلية، وهي عنصرية مثبتة بدراسات وأبحاث أكاديمية، أبرزت الفوارق في إطلاق الأحكام بين العرب واليهود حين يكون الأمر متعلقا بنفس الجنحة.

واختتم بركة بيانه قائلا، إن النموذج الأسطع لهذا التمييز العنصري في أيامنا هذه، هو محاكمة 12 من أبناء شفاعمرو بتهمة موت الإرهابي الذي جاء ليقتل عربا فقط لكونهم عربا في مدينة شفاعمرو، وهذه قضية لا يمكن أن تغيب عن أجندتنا اليومية للحظة واحدة.

انشر عبر