شريط الأخبار

الاحتلال يعتقل فلسطينياً بدعوى التخطيط لطعن جنود إسرائيليين

01:11 - 14 تشرين أول / يوليو 2009

فلسطين اليوم-القدس

زعم الجيش الإسرائيلي أن قواته العاملة في الضفة الغربية المحتلة تمكنت من منع محاولة طعن، أراد فلسطيني تنفيذها على حاجز عسكري في مدينة القدس المحتلة.

وبحسب المصادر العسكرية الإسرائيلية؛ فإن الشاب الفلسطيني وصل إلى الحاجر وكان يحمل سكينا بطول 16 سم، حيث اعترف أثناء التحقيق معه بأنه كان ينوي دخول المدينة، لتنفيذ عملية طعن على حاجز شعفاط شمال القدس.

وأشارت إلى أن الشاب وصل إلى الحاجز في تمام الساعة العاشرة من مساء يوم الاثنين (13/7) برفقة اثنين من أصدقائه من سكان بيت لحم، منوهة إلى أنه تم اكتشافهم من خلال نقطة مراقبة وهم يحاولون الدخول عبر السياج الأمني، وهو ما أدى إلى اعتقالهم.

وأضافت المصادر أنه تم إطلاق سراح اثنين منهم، بينما تم التحفظ على الثالث لحيازته سكينا، ولاستكمال إجراءات التحقيق في شرطة القدس.

وقالت: "لقد اعترف الشاب أنه جاء في ظهيرة ذات اليوم، لعبور الحاجز، إلا أنه لم يُسمَح له بالدخول، لأنه لا يملك الأوراق الثبوتية المطلوبة، وقرر العودة إلى البيت والعودة في ساعات المساء لكي يطعن الجندي الذي منعه من الدخول"، بحسب ما سمحت الرقابة العسكرية الإسرائيلية بنشره.

وكانت سلطات الاحتلال زعمت أنها اعتقلت فتاة فلسطينية (27 عاما) من طولكرم على حاجز عناب العسكري، إثر العثور على سكين بحوزتها.

انشر عبر