شريط الأخبار

أبو النجا: الفصائل سترد على المقترح المصري والإجابات ستحدد مصير الحوار الفلسطيني

06:16 - 12 تموز / يوليو 2009

فلسطين اليوم: غزة

قال إبراهيم أبو النجا، عضو الـمجلس الثوري في حركة فتح: إن الوفد الأمني الـمصري سلّـم مندوبي الفصائل الـمختلفة أسئلةً ستحدّد الإجابةُ عنها مصيرَ جلسة الحوار الوطني الـمقبلة.

وأكد أبو النجا أن الأسئلة تتعلّق بالـمعتقلين السياسيين واللجنة الأمنية ومقدمات الإعداد للانتخابات التشريعية والرئاسية.

وقال في تصريح صحفي إن الفصائل ستسلّـم ردودها على الأسئلة خلال الأسبوعين الـمقبلين، مؤكداً أن الإجابات ستحدّد مصير جلسة الحوار الـمقبلة والـمقررة في الخامس والعشرين من شهر تموز الجاري.

ودعا أبو النجا الفصائل إلى إنجاح الحوار الوطني وتجاوز العقلية التي كانت سائدةً في السابق.

وقال: يجب أن ينجح الحوار بعقلية غير تلك التي كانت سائدة، وبغير الأفكار الـمسبقة، والشروط التي توضع أمام نجاح الحوار.

وأكد أن أي حوار توضع أمامه شروط سيكون مصيره الفشل، إلاّ أن القضية تكمن في وجود نوايا حقيقية أم لا.

وقال أبو النجا: إن تطوراً قد حدث أثناء لقاء الوفد الأمني الـمصري بقادة الفصائل في رامالله، خلال الأيام الثلاثة الـماضية، معرباً عن أمله أن يكون التقدم ملحوظاً.

وأشار أبو النجا إلى أن الوفد الأمني الـمصري الذي غادر رام الله، أمس،يراهن على الحرص الفلسطيني على إنجاح الحوار، داعياً إلى الكف عن وضع شروط جديدة في أي حوار مقبل.

انشر عبر