شريط الأخبار

"فلسطين اليوم" تسرد قصة نجاح د.وادي وفريقه بإجراء عملية "خزع الكلى" الأولى بغزة

10:01 - 11 حزيران / يوليو 2009

فلسطين اليوم-غزة

نجح  الدكتور محمود جلال وادى رئيس قسم الكلى بمجمع ناصر الطبي في مدينة خان يونس وفريقه المكون من الأطباء د. رزق صبحى الشنطى ود. رائد صالح مصلح وبمعاونة رئيس قسم التمريض هاني شاكر بربخ مؤخرا، في إجراء أول عملية خزع كلىrenal biopsy والتي تعد الأولى من نوعها في مستشفيات القطاع.

"وكالة فلسطين اليوم الإخبارية"، إلتقت بالدكتور وادي ، الذي أوضح أن هذه العملية هي عبارة عن أخذ عينة من الكلى للمساعدة في تشخيص معظم أمراض الكلى وتحديد نوع العلاج المطلوب لها، وللمساعدة في متابعة الحالة المرضية وتقليل المضاعفات عند المريض.

 

وأوضح الدكتور وادي، أنه عند الحاجة إلى هذا النوع من العمليات، كان يتم تحويل المريض إلى جمهورية مصر العربية، وإلى داخل الخط الأخضر، مؤكدا أن هدف فريقه الطبي من إجراء هذه العمليات في قطاع غزة، هو تخفيف المعاناة عن مرضى الكلى من أبناء القطاع في ظل هذا الحصار الجائر، كما أن إجراء هذه العمليات هنا يخفف من مصاريف نفقات العلاج بالخارج والتي تتحملها وزارة الصحة.

 

وكان الدكتور وادى، قد قام بالتنسيق مع كل من الاستشارى بامراض الكلى د. عماد الدين عبد الفتاح والاستشارى د. احمد القريعى من جمهورية مصر العربية خلال زيارتهم للقطاع أثناء العدوان الإسرائيلي على القطاع أواخر العام الماضي، حيث قام الدكتور عبد الفتاح بتزويده بالأدوات اللازمة لإجراء هذه العمليات.

 

وأضاف الدكتور وادي، أود هنا أن أتقدم بالشكر الجزيل للأطباء المصريين الذين ساعدونا في إجراء هذه العملية، موضحا أن العملية الأولى، جرت لفتاة تبلغ من العمر 18 عاما، وكانت تعاني من متلازمة تهريب بروتينات البول، وقد تم مراقبة المريضة لمدة 24 ساعة ولم تحدث أية مشاكل لها بفضل الله، وأشار الدكتور وادي إلى أنه قد تم إخراج المريضة من المستشفى، ونحن الآن بإنتظار نتائج العينة.

وفي نهابة اللقاء، أكد الدكتور وادي إصراره وفريقه الطبي على مواصلة إجراء هذه العمليات الدقيقة والمعقدة ومواكبة التطورات الطبية على الصعيد العالمي، بما يخدم مصلحة المواطن الفلسطيني أولا وأخيرا.

أ.م 

   

انشر عبر