شريط الأخبار

وفاة لاجئة فلسطينية في مخيم الوليد بالعراق ومطالبات بإنقاذ من تبقى

05:32 - 09 حزيران / يوليو 2009

فلسطين اليوم – غزة

توفيت في مخيم الوليد بصحراء الأنبار العراقية، اليوم، اللاجئة الفلسطينية سعاد توفيق عبد القادر الحلاق من موالد 1935 في قرية إجزم المهجرة قضاء حيفا في أراضي عام 1948، إثر دخولها  في حالة غيبوبة لمدة ثلاثة أيام نتيجة لتدهور حالتها الصحية بعد معاناة مع مرض السكري.

 

وطالبت رابطة فلسطينيي العراق، بإنقاذ من تبقى من اللاجئين في مخيم الوليد، الذي يعيش فيه نحو 1600 لاجئ ظروفاً مأساوية منذ العام 2007 وتدهوراً في جميع جوانب المعيشة الخدماتية والصحية والبيئية.

 

وكان أعلن يوم الجمعة الماضي عن وفاة اللاجئ شحادة محمد عيسى أبو حمد في مخيم الوليد بعد تعرضه لسكتة قلبية حادة، ونتيجة لعدم توفر العلاج والإهمال الطبي، ووري الثرى في مقبرة المخيم وسط الصحراء.

 

وشهد المخيم عدداً من حالات الوفاة جراء ضعف الكادر الطبي، ونقص المعدات العلاجية والأدوية في المستوصف الوحيد الموجود فيه، والذي لا يسد حاجة ساكنيه.

 

يذكر أن عدد من اللاجئين تم إعادة توطينهم في دول مثل السويد، والنرويج، وأمريكا بعد موافقة هذه الدول على استضافة مجموعات من اللاجئين، في حين أبدت السودان موافقة على استضافة جميع لاجئي مخيم الوليد، ومن المقرر أن يتوجه 39 لاجئاً إلى السودان خلال الشهر المقبل.

انشر عبر