شريط الأخبار

شهوان: ضبط كميات كبيرة من المخدرات هربت عبر المعابر الإسرائيلية إلى قطاع غزة

11:36 - 09 تموز / يوليو 2009

 

 فلسطين اليوم-غزة

كشف إسلام شهوان، الناطق الإعلامي باسم الشرطة الفلسطينية في غزة، النقاب عن ضبط كميات كبيرة من المخدرات والمنشطات الجنسية تم تهريبها عبر المعابر الإسرائيلية الحدودية إلى داخل قطاع غزة.

 

وأوضح شهوان في تصريح صحفي له أن الشرطة "نجحت في ضبط كميات كبيرة من المخدرات تم تهريبها عبر هذه المعابر، حيث ضبطت مخدرات تم تهريبها من معبر بيت حانون "إيرز"، عبر إلصاقها أسفل سيارة أحد الأشخاص أثناء مروره إلى غزة، كما تم مصادرة كمية أخرى من المخدرات والخمور هربت بواسطة عدد من المواطنين والسيارات.

وأشار إلى أنه تم ضبط كمية من المخدرات المهربة عبر البضائع التي اجتازت معبر كارني، وقال: "لقد اتضح من خلال التحقيق مع المهربين بأن رجال المخابرات (الإسرائيليين) يساعدون المهربين على إخفاء هذه المخدرات في البضاعة الواردة للقطاع ويسهلون مرورها".

وأكد شهوان أنه تبين من خلال عمليات التحقيق مع آخر مجموعة تم ضبطها أنها "ساقطة أمنياً" عبر ارتباطها المباشر مع ضباط المخابرات الإسرائيلية، موضحاً أن هذه المجموعات "هدفها الأساسي والمباشر هو السعي لإسقاط أكبر عدد ممكن من الشباب والفتيات في وحل العمالة من خلال ترويج هذه السموم بينهم وبأسعار زهيدة".

وقال: "المخدرات وسيلة من وسائل الاحتلال لضرب الجبهة الداخلية وتدمير الشباب الفلسطيني، وإسقاطه في وحل الرذيلة وزيادة عدد الواقعين في شرك العمالة من خلال ربط المدمنين بالمصدر الوحيد لهذه المخدرات وهو رجل المخابرات الإسرائيلي".

وأوضح الناطق باسم الشرطة أن عمليات التهريب "نشطت بصورة كبيرة بعد الحرب الأخيرة على قطاع غزة من المعابر الصهيونية الحدودية المتصلة بالقطاع"، مؤكداً على أن الشرطة الفلسطينية تخضع كل ما يمر عبر المعابر الإسرائيلية للتفتيش والرقابة "حتى تقطع الطريق على من يحاول ضرب الجبهة الداخلية ويسعى لنشر الرذيلة"، حسب تعبيره.

 

انشر عبر