شريط الأخبار

مستشار نتنياهو: لدينا خلافات في الرأي مع واشنطن بما يتعلق بمهاجمة ايران

09:36 - 09 حزيران / يوليو 2009

فلسطين اليوم-(ترجمة خاصة)

صرح مستشار الأمن القومي الإسرائيلي ومستشار رئيس الوزراء الإسرائيلي، عوزي اراد بأن التصريحات الأخيرة، التي أطلقها كل من الرئيس الأمريكي باراك اوباما ونائبه جو بايدن، جاءت لتظهر اختلافات في السياسية الأمريكية مع السياسة الإسرائيلية-وذلك وفقا لما نقله عنه موقع يديعوت.

 

 وحسب أقواله، فتصريحات اوباما وبايدن جاءت لتميز الفرق بين سياسة واشنطن وسياسة إسرائيل بما يتعلق بإيران.

 

وفي  أعقاب التصريحات التي أدلي بها نائب الرئيس الأميركي جو بايدن أمس، من أن إدارة الرئيس باراك اوباما، لن تقف في طريق إسرائيل إذا ما أختارت القيام بعمل عسكري لإزالة التهديد النووي الإيراني.

 

وكان الرئيس الامريكي باراك اوباما قد قال خلال مقابلة مع شبكة CNN  الامريكية: " لم نمنح إسرائيل الضوء الأخضر لمهاجمة إيران، فالسياسية الأمريكية هي الاستمرار بالمحاولة لحل الأزمة مع إيران عبر الوسائل السلمية.

 

 

 وقد رد رئيس لجنة الخارجية والامن في البرلمان الإيراني ( علاء الدين بورجردي)، على نائب الرئيس الأمريكي جو بايدن الذي قال، بأنه لا مانع لدينا بان تقوم إسرائيل بمهاجمة ايران.

 

 وقال بورجردي، إن ايران سترد بكل ما أوتيت من قوة، أذا أقدمت إسرائيل على مهاجمة المنشآت الذرية الإيرانية، فكل من إسرائيل وواشنطن تعلمان جيدا الرد الإيراني.

انشر عبر