شريط الأخبار

عباس في بلغراد يرفض شروط إسرائيل المسبقة لعملية السلام في الشرق الأوسط

07:43 - 08 حزيران / يوليو 2009

فلسطين اليوم-وكالات

قال الرئيس الفلسطيني محمود عباس اليوم الأربعاء في بلغراد إنه لن يقبل بشروط إسرائيل لعملية السلام في الشرق الأوسط.

 

وقال عباس في مقابلة مع وكالة "بيتا" للأنباء إن الجانب الإسرائيلي يتحدث عن شروط وشروط مسبقة. نحن لا نقبل بأي شروط مسبقة كما أننا لا نضع شروطا مسبقة. نحن نتحدث عن شروط خارطة الطريق التي يتعين على الجانبين الالتزام بها".

 

وقال عباس الذي يقوم بزيارة رسمية لصربيا- هي الأولى لرئيس فلسطيني منذ 20 عاما- إن الفلسطينيين التزموا بكل الشروط التي وضعتها خارطة الطريق للشرق الأوسط، في حين أن إسرائيل لم توقف بناء المستوطنات بعد.

وأضاف أنهم لم يوقفوا بناء المستوطنات كما أنهم لم يتركوا المواقع الاستيطانية ولم يقبلوا أو يعترفوا بحل يقوم على أساس دولتين.

 

وأعرب عباس عن أمله في أن يتحيق السلام الدائم في يوم ما، قائلا إنه يأمل ذلك ولكن الكرة في الملعب الإسرائيلي.

كما أشاد عباس الذي تسيطر حركة "فتح" التي ينتمي إليها على الضفة الغربية بينما تسيطر حركة المقاومة الإسلامية (حماس) على قطاع غزة، بالرئيس الأمريكي باراك أوباما.

 

وأوضح أن الجانب الفلسطيني أوفى بكل الالتزامات الواردة في خارطة الطريق، في حين أن إسرائيل لم تفعل شيئا. وقال عباس إن أوباما لا يضغط على الجانب الإسرائيلي ولكنه يطالبه بالوفاء بالتزاماته وبعد ذلك يمكن البدء في المفاوضات.

وخلال زيارة التي بدأت أمس الثلاثاء وتنتهي اليوم، التقى الرئيس الفلسطيني مع كبار المسئولين الصرب.

 

وكان الرئيس الفلسطيني الراحل ياسر عرفات قد قام بزيارة لبلجراد عام 1989 عندما كان يشارك في قمة حركة عدم الانحياز.

انشر عبر