شريط الأخبار

اللحام لـ"فلسطين اليوم": وفقا لإدارة "أوباما" على "حماس" الاختيار بين تغيير سياستها أو "الإبادة"

07:18 - 08 تشرين أول / يوليو 2009

فلسطين اليوم-غزة

رأى الصحفي ناصر اللحام، رئيس تحرير وكالة "معا" الإخبارية" أن الجهود المصرية المكثفة حاليا لإنهاء الانقسام الفلسطيني، تأتي بناءا على أساس معادلة واضحة من قبل إدارة أوباما، حيث تقول هذه المعادلة، إما أن تغير حركة حماس من سياستها باتجاه إسرائيل، أو أن تكون هناك إبادة لحركة حماس، مضيفا بأن هذا ما صدر عن إدارة أوباما بدون تردد.

 

وردا على سؤال لـ"فلسطين اليوم"، حول مراهنة الجانب المصري، على أن يكون يوم 25 من الشهر الجاري هو الموعد الأخير للحوار الثنائي بين حركتي فتح وحماس ، تعقبه جولة من الحوار الشامل والتوقيع على اتفاق المصالحة النهائي، قال اللحام، إنه شخصيا متشائم جدا، وأنه لا يتوقع حدوث اختراق في هذه الجولة، وأنه لا يرى أن قيادات الحركتين قد فهمت الدرس التاريخي، مشيرا إلى أنه لا يستبعد أن تقوم القاهرة بتجزئة ملفات (الحوار والتهدئة وشاليط) كل على حده.

 

وحول عدم إكتراث حركتي فتح وحماس، بنبض الشارع الداعي لإنهاء الانقسام فورا، توقع اللحام، حدوث مفاجآت شعبية للحكومتين في غزة ورام الله، وأنه وكما تراجع نتنياهو عن قراره الخاص بعدم فرض ضريبة القيمة المضافة على الخضار والفواكة، فإنه من الممكن أن تسقط الحكومة بغزة ونظيرتها في رام الله بسبب علبة مخلل أو صحن حمص.

أ.م

 

انشر عبر