شريط الأخبار

نتنياهو يصادق على أربعة مشاريع في الضفة الغربية .. ماذا بالنسبة لقطاع غزة؟‏

11:49 - 08 تشرين أول / يوليو 2009

فلسطين اليوم : ترجمة خاصة

صادقت اللجنة الوزارية الإسرائيلية الخاصة برئاسة بنيامين نتنياهو، على تقديم تسهيلات للسلطة الفلسطينية أبرزها فتح جسر اللنبي (معبر الكرامة) الواقع على حدود الضفة الغربية مع الأردن على مدار الساعة.

وذكر موقع صحيفة "يديعوت أحرنوت" على الإنترنت، أن فتح الجسر سيكون كتجربة أولية لإدخال سلع وبضائع للتسهيل حياة سكان الضفة الغربية.

هذا وذكرت الإذاعة العبرية العامة بأن رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو عقد صباح اليوم الأربعاء، جلسة للجنة الوزارية الخاصة لتقديم تسهيلات للفلسطينيين.

وتضم اللجنة – بحسب الإذاعة- وزير الجيش أيهود باراك ووزير الخارجية افيغدور ليبرمان، ووزير التطوير الإقليمي سيلفان شالوم، لافتةً إلى أنها انعقدت من أجل المصادقة على أربعة مشاريع مجمدة منذ وقت طويل وهي بتمويل من الدول الأوروبية وتتمثل المشاريع في بناء:-

أولاً: مشروع لبناء محطة تحليه على نهر الأردن.

ثانياً: بناء منطقه صناعية في جنين.

ثالثاً: بناء منطقه صناعية في بيت لحم.

رابعاً: بناء مشروع زراعي كبير في أريحا.

ولم يعرف بعد إن كانت اللجنة الوزارية ستصادق على  قائمة السلع التي أوصت الأجهزة الأمنية الإسرائيلية بإدخالها لقطاع غزة من أجل دفع عملية الاتصالات مع "حماس" غير المباشرة للإفراج عن الجندي الأسير جلعاد شاليط.

وكان موقع صحيفة "يديعوت أحرنوت" على الإنترنت قد ذكر بأن الأجهزة الأمنية الإسرائيلية، قدمت لوزير الجيش الإسرائيلي أيهود باراك، قائمة لإزالتها من قائمة المنتجات الممنوع دخولها إلى قطاع غزة، من أجل دفع الاتصالات للإفراج عن الجندي الأسير جلعاد شاليط.

والقائمة التي أوصت الأجهزة الأمنية بإزالتها من قائمة الممنوعات دخولها لقطاع غزة هي: 

أولاً: القهوة والشاي والمعلبات والشوربة.

ثانياً: السماح بدخول الأسماك ومعدات لتنقية المياه وخلايا النحل والكتاكيت والدجاج البياض

ثالثاً: السماح بدخول الملابس والأحذية.

رابعاً: إدخال المواد الغذائية المطلوبة لشهر رمضان

خامساً: السماح بدخول مواد المطبخ ومواد تنظيف.

سادساً: إدخال بذور البطاطا وبذور الفواكه التي تزرع في غزة وتصدر لأوروبا.

سابعاً: ادخل سماد زراعي لا يمكن للفصائل الفلسطينية استخدامه لصناعة الصواريخ

ثامناً: إدخال أدوية بيطرية ولقاحات للطيور والحيوانات وأعلاف الحيوانات وقطع غيار ومعدات للدفيئات الزراعية.

تاسعاً: إدخال الكرتون والنايلون بهدف إغلاق النوافذ المهشمة بدلا من الزجاج.

عاشراً: إدخال الكميات اللازمة من السولار لتشغيل محطة توليد الكهرباء في غزة.

حادي عشر: إدخال  الكميات اللازمة من الغاز والوقود.

ثاني عشر: السماح بدخول مواد البناء والترميم اللازمة لمشاريع الصليب الأحمر ووكالة الغوث.

ثالث عشر: السماح بإدخال معدات لصيد الأسماك.

رابع عشر: السماح للمنظمات الإنسانية بإدخال خيم ومواد إنسانية.

خامس عشر: الاستمرار في تحويل 50 مليون شيكل من بنوك الضفة الغربية لبنوك قطاع غزه، لدفع رواتب موظفي السلطة الفلسطينية لتقوية  حكومة "سلام فياض".

سادس عشر: السماح لـ50 موظفاً من موظفي وكالة الغوث من شرقي القدس والضفة الغربية بدخول قطاع غزة.

انشر عبر