شريط الأخبار

الأحوال المدنية: 26 طفلاً مقابل كل شهيد سقط في خانيونس خلال الحرب الأخيرة

01:31 - 07 تموز / يوليو 2009

الأحوال المدنية: 26 طفلاً مقابل كل شهيد سقط في خانيونس خلال الحرب الأخيرة

 

فلسطين اليوم- خانيونس

أفادت معطيات صادرة عن دائرة الأحوال المدنية بمديرية محافظة خانيونس جنوب قطاع غزة  بأن عدد المواليد خلال الشهور الستة الماضية، التي أعقبت الحرب الإسرائيلية على قطاع غزة، تضاعف لأكثر من  26 مرة عن عدد الشهداء في المحافظة خلال فترة الحرب.

 

وقال محمود الجحجوح، مدير دائرة الأحوال المدنية بمديرية داخلية خانيونس في تصريح صحفي له: "ليعلم العدو الصهيوني أن الله يقف مع المجاهدين في كل زمان ومكان وينصر دينه وأوليائه، وها هي قدرة الله تتجلي على الشعب الفلسطيني ويمن علينا بتعويض فقدان الشهداء بالمواليد، ففي كل شهر بمحافظة خان يونس يولد ما بين 800 إلى 1000 مولود جديد،  نسبة 60 في المائة منهم ذكور".

 

وأصدرت دائرة الأحوال المدنية  بمديرية داخلية خانيونس خلال فترة ما بعد الحرب على قطاع غزة 8000 شهادة ميلاد جديدة مجاناً للمواليد الجدد بالإضافة إلى ملحقين لبطاقات الهوية لكلا الوالدين، وخلال تلك الفترة تم إصدار 950  شهادة وفاة، من بين المتوفين 300 شهيد ارتقوا إلى جوار ربهم خلال الحرب  الصهيونية البربرية على قطاع غزة  الأبي.

 

 

وسبق  للمركز الفلسطيني لحقوق الإنسان أن أصدر تقريراً  بعنوان "جرائم الحرب بحق أطفال غزة" أكد خلاله أنه نتيجة للحرب الإسرائيلية على قطاع غزة  فقد استشهد  ما يزيد عن 1435 فلسطينياً، بينهم  أكثر من  315 طفلاً، وقد أثبتت تحقيقات المركز أن الغالبية العظمى من شهداء الحرب  (83 في المائة) كانوا من المدنيين.

انشر عبر