شريط الأخبار

الرمحي: أمن السلطة في الضفة لا ينصاع لأوامر الرئيس محمود عباس

01:26 - 07 حزيران / يوليو 2009

فلسطين اليوم : رام الله

أكد د. محمود الرمحي أمين سر المجلس التشريعي، أن أطرافًا في رئاسة السلطة الفلسطينية لا تريد للمصالحة الفلسطينية أن تتمَّ، ولا للحوار الفلسطيني أن يُنجَز؛ وذلك لارتباط هذه الأطراف والتزامها بتنفيذ أجندات خارجية".

ونوَّه الرمحي في تصريحاتٍ صحفية إلى أن قوات الأمن التابعة للسلطة في الضفة الغربية لا ينصاعون لأوامر الرئيس محمود عباس، بل يتلقَّونها من غيره، مشدِّداً على أن قضية الاعتقالات السياسية تقف حجر عثرة أمام تنفيذ أي اتفاق أو توافق فلسطيني - فلسطيني.

 

انشر عبر