شريط الأخبار

عبّاس يهاجم سياسة سلفه عرفات!، والانتفاضة لم يكن لها لازم

12:28 - 07 تشرين أول / يوليو 2009

فلسطين اليوم: غزة

هاجم رئيس السلطة محمود عباس سياسة الرئيس الراحل "ياسر عرفات" دون أن يذكر اسمه، حيث اتهم عباس عرفات بأنه أضاع الفرصة التي سنحت لإقامة دولة فلسطينية بين عامي 1994-1995م.

ونقلت القناة السابعة الإسرائيلية عن عباس قوله خلال لقاء متلفز مع القناة الفضائية الجديدة لحركة فتح "الفلسطينية": "أُتيحت لنا الفرصة لبناء مؤسسات السلطة، وقد كنّا نمتلك المال والقوة العسكرية في ذلك الوقت، ولكننا لم نفعل ذلك، وهذا شكّل مدخلا للظهور لتنظيمات مثل حماس والجهاد الإسلامي".

وأضاف "أنا أعمل بالطريقة السياسية من أجل السلام، والآخرون اختاروا العمل العسكري، وهذا غير مقبول ولا يجب القيام به".

وأشار عباس في حديثه إلى سلفه عرفات، مدّعيا أن سماحه بتنفيذ نشاطات عسكرية وعمليات ضد إسرائيل خلال السنوات 1996 إلى 1997، أدّى إلى فقدانه للسيطرة على زمام الأمور.

وقال: "عندما دخل شارون عام 2000 إلى المسجد الأقصى وانتهك حرمته، كان يجب علينا ألا نفقد السيطرة بالكامل، ومن الممنوع أن نفقد السيطرة بهذا الشكل".

وتابع رئيس السلطة قائلاً: "الانتفاضة لم يكن لها أي لازم، لأننا فقدنا السيطرة على الأمور في الضفة والقطاع، وقد اختفت السلطة نهائيا"، وأضاف "منذ الانسحاب، وحصار عرفات، فقدنا السيطرة بشكل كامل، حيث تدهورت الأمور، ووصلنا إلى وضع لا يمكن التوصل إلى سلام فيه".

وبرر عباس فشل حركته فتح في الانتخابات التشريعية السابقة، بسبب الصراعات الداخلية للحركة، والتي لم تعمل قيادة الحركة على حلّها في ذلك الوقت.

 

انشر عبر