شريط الأخبار

الجرافات الإسرائيلية تهدم مباني زراعية في كفر قرع

12:27 - 07 حزيران / يوليو 2009

فلسطين اليوم-القدس

قامت صباح اليوم الثلاثاء، جرافات لجان التنظيم ترافقها قوات كبيرة من الشرطة والوحدات الخاصة، بهدم مبان زراعية في قرية كفرقرع شمال فلسطين المحتلة عام 48.

 

 و تصل مساحة المباني التي جرى هدمها إلى 1200 متر مربع، تعود ملكيتها لعائلة عبادي في القريةK وقد سوغت أوامر الهدم بادعاء أن المباني قد شيدت من دون تراخيص وخارج نفوذ البناء والخارطة الهيكلية.

 

وتقع هذه الاراضي.في الجهة الغربية للبلدة و المتاخمة لشارع ما يسمى بـ"عابر إسرائيل" الذي أقيم أصلا على أراض عربية بعد مصادرتها من أصحابها الفلسطينيين.

 

وعقب النائب زحالقة، ابن قرية كفرقرع، على عملية هدم مبان زراعية في القرية صباح اليوم، إنه في الوقت الذي تقوم به السلطات الإسرائيلية بهدم المباني والمحال التجارية في وادي عارة، فإن وزير الإسكان الإسرائيلي يصرح بأنه ينوي بناء آلاف الشقق السكنية لليهود في المنطقة نفسها، وهذه سياسة عنصرية بامتيا تهدف محاصرة الوجود العربي.

 

و قال النائب زحالقة إن قرية كفر قرع قد صودرت معظم أراضيها، ووصلت نسبة المصادرة إلى أكثر من 70 في المئة، والآن يأتون لهدم ما نبنيه على ما تبقى لنا من أرض. وتابع أن هناك المئات من المباني والمرافق المهددة بالهدم في وادي عارة.و اعتبر أن ما قامت به السلطات من عمليات هدم في أم الفحم وكفر قرع هو اعتداء فظ على حقنا في البناء ولقمة العيش.

 

وأضاف أن ذلك يستدعي استنفارا عاما في المنطقة للدفاع عن البيوت المهددة بالهدم. وقال: "لقد فعلنا ذلك عدة مرات في الماضي في النقب والمثلث والجليل، واستطعنا منع هدم الكثير من البيوت والمحال التجارية، وإعادة بناء مبان هدمت".

انشر عبر