شريط الأخبار

تنسيق أمني عربي إسرائيلي متقدم.. ترتيبات لعقد لقاء بين باراك ومسؤول خليجي

12:16 - 07 تشرين أول / يوليو 2009

فلسطين اليوم-وكالات

أكدت دوائر سياسية عربية وإسرائيلية مطلعة لصحيفة المنار المقدسية أن دولا عربية بدأت اتصالات مع إسرائيل منذ تولي بنيامين نتنياهو رئاسة الوزراء، وقالت هذه الدوائر أن رئيس الوزراء الإسرائيلي سيقوم قريبا بزيارة الى دولة عربية في شمال افريقيا كانت قد قطعت علاقاتها مع تل ابيب منذ سنوات، وان هذه الزيارة المرتقبة لنتنياهو ستشكل اعلانا رسميا عن استئناف العمل بالمكتب الاسرائيلي لرعاية المصالح في الدولة العربية المذكورة.

وكشفت الدوائر أن هناك ترتيبات واتصالات سرية لعقد لقاء بين وزير الدفاع الاسرائيلي ايهود باراك ومسؤول خليجي رفيع المستوى في دولة اوروبية، وذكرت المصادر نقلا عن مسؤول امني اسرائيلي قوله، أن التعاون الامني بين اسرائيل والدول العربية في اعلى مستوياته، وأن هناك تبادلا للمعلومات الاستخبارية بين الاجهزة الامنية العربية والاسرائيلية للحفاظ على ما اسماه المسؤول الاسرائيلي بالاستقرار في الشرق الاوسط.

وكشفت المصادر ذاتها أن الاتصالات العربية مع اسرائيل تتم عبر قنوات مختلفة في وزارة الخارجية، ورئاسة الوزراء والاجهزة الاستخبارية والامنية التي يشرف عليها نتنياهو، بالاضافة الى وزير الحرب ايهود باراك الذي تربطه علاقات قوية مع عدد من المسؤولين العرب في دول لا تقيم معها اسرائيل علاقات دبلوماسية.

وأضافت المصادر أن الولايات المتحدة حصلت على موافقة جميع الدول العربية المعتدلة لاستئناف الاتصالات والحوار مع اسرائيل، وأن هذه الدول تنتظر الضوء الاخضر من واشنطن التي تسعى لاستخدام هذه الورقة للحصول على بعض التنازلات من اسرائيل لتهيئة الاجواء لعقد مؤتمر دولي للسلام.

وفي هذا السياق، نقل مراسل في واشنطن عن مسؤول امريكي كبير قوله ان المخاوف العربية من ايران دفعت الدول العربية الى فتح قنوات اتصال وتنسيق مع اسرائيل وان الحديث عن صعوبات في اقناع الدول العربية ببدء اتصالات وخطوات تطبيعية مع اسرائيل هي فقط من أجل حفظ ماء وجه هذه الدول.

واعترف المصدر الامريكي بوجود اتصالات اسرائيلية متقدمة مع العديد من الدول الخليجية مشيرا الى وجود التزام اسرائيلي عربي بالحفاظ على سرية هذه الاتصالات.

انشر عبر