شريط الأخبار

زراعة غزة: حرق المستوطنين للمحاصيل الزراعية بالضفة مُبرمج لتهجيز أصحابها

10:12 - 07 تموز / يوليو 2009

زراعة غزة: حرق المستوطنين للمحاصيل الزراعية بالضفة مُبرمج لتهجيز أصحابها

فلسطين اليوم- غزة

أكدت وزارة الزراعة بحكومة غزة اليوم الثلاثاء، أن ما يحدث بحق الزراعة من عمليات حرق يومية للأشجار والمحاصيل الزراعية وممتلكات المواطنين في الضفة الغربية ليس عشوائياً وإنما مُبرمج من قبل المغتصبين وبمساعدة قوات الاحتلال.

 

وأوضحت الوزارة في بيان لها، أن مطلع الشهر الحالي لوحده شهد أكثر من عشرين اعتداءً على المزارعين وممتلكاتهم في قرى ومدن الضفة الغربية، تخللها عمليات تجريف وحرق غلال القمح وحرق مساحات واسعة تُقدر بمئات الدونمات المزروعة بأشجار الزيتون والمحاصيل المختلفة تركزت في قرى عراق بورين جنوب مدينة نابلس، يطا جنوب الخليل، وأم الريحان وعانين في  محافظة جنين.

 

وأشارت الوزارة إلى أن قوات الاحتلال والمغتصبين يعملون على مدار الساعة لتوسيع المغتصبات على حساب أراضي المواطنين، والتضييق عليهم من خلال الاعتداءات اليومية المتكررة على المزارعين ورعاة الأغنام وتسميم مواشيهم وآبار المياه.

 

وقالت الوزارة " إن قوات الاحتلال تهدف من مسلسل جرائمها و الحرائق التي تفتعلها إلى التضييق على المواطنين ولا سيما المزارعين لحملهم على الرحيل من قراهم  بعد إحراق مصدر رزقهم الوحيد أمام أعينهم".

 

ودعت الوزارة المواطنين ومؤسسات المجتمع المدني والمنظمات والهيئات واللجان الشعبية إلى مضاعفة مجهوداتهم في التصدي لهجمة  الاحتلال والمستوطنين على المزارعين وحماية، مطالبةً المؤسسات الحقوقية والإنسانية واللجنة الدولية للصليب الأحمر للتدخل لوقف اعتداءات الاحتلال على أراضي المواطنين وممتلكاتهم.

 

 

 

انشر عبر