شريط الأخبار

تقرير إسرائيلي: تأثير ليبرمان على السياسة الخارجية هامشي

02:19 - 06 حزيران / يوليو 2009

فلسطين اليوم – القدس المحتلة

اعتبرت صحيفة 'هآرتس' الإسرائيلية، اليوم، أن تأثير وزير الخارجية الإسرائيلي أفيغدور ليبرمان على السياسة الخارجية الإسرائيلي 'هامشي'.

 

وذكرت الصحيفة في تقرير لها أن من يدير العلاقة عمليًا مع الولايات المتحدة الأميركية هو وزير الحرب أيهود باراك، علمًا أن ليبرمان هو المكلف به حسب اتفاقه الائتلافي مع رئيس الحكومة بنيامين نتنياهو.

 

من جهة أخرى، أشارت الصحيفة إلى أن مصر والأردن تقاطعان ليبرمان بشكل أو بآخر، وأن الساحة الوحيدة التي عمل فيها وزير الخارجية الإسرائيلي اليوم هي أميركا اللاتينية.

 

وأضافت 'هآرتس' أن الدبلوماسيين الغربيين يعتبرون تأثير ليبرمان هامشيا، مشيرة إلى تجنب الرئيس الأميركي باراك أوباما لقاءه، بخلاف مسؤولين إسرائيليين آخرين.

 

ولفتت إلى الصدام العلني مع وزيرة الخارجية الأميركية هيلاري كلينتون حول ملف الاستيطان.

 

وقالت إن روسيا لا تتلهف لتطوير علاقاتها مع إسرائيل في عهد المهاجر ليبرمان، لا بل أن مواقف موسكو تتخذ منحى أكثر تشددا تجاه إسرائيل في الفترة الأخيرة.

انشر عبر