شريط الأخبار

معهد صهيوني: خطاب مشعل الأخير يؤكد استعداد حماس للدخول في مفاوضات مع "إسرائيل"

01:02 - 06 حزيران / يوليو 2009

فلسطين اليوم – القدس المحتلة  

ذكر معهد أبحاث الأمن القومي الصهيوني أن تحليل خبرائهم لخطاب خالد مشعل رئيس المكتب السياسي لحركة حماس الأخير كشف عن استعداد الحركة للدخول في مفاوضات مع دولة الاحتلال بشأن قضايا الحل النهائي.وأشار المعهد إلى أن خطاب مشعل لا يعبر عن موقف شخصي وإنما نابع من الاتفاق مع مجلس شورى الحركة.

 

وقال تقرير للمعهد إن مشعل أبدى في خطابه موقفاً ايجابياً أنه مع الثوابت الوطنية للشعب الفلسطيني وانه لن يتنازل عنها أبداً، بعكس موقف عباس وفياض اللذين سرعان ما يهرولان وراء التنازلات مقابل لا شيء.

 

وأضاف التقرير أن خطاب مشعل جاء لمساعدة حماس في مواجهة السلطة وانتهاز الفرصة التي أتيحت بعد خطاب أوباما والتي تحدثت فيها عن إعطاء شرعية دولية للحركة.

 

وأضاف التحليل أن وجهة النظر السياسية لحركة حماس كما جاءت في خطاب خالد مشعل ليست بعيدة عن مواقف منظمة التحرير الفلسطينية المعروفة من خلال المفاوضات مع الاحتلال منذ بداية مسيرة اوسلو.

 

فبحسب ما جاء في خطاب مشعل فإن حماس على استعداد للقبول بحل سياسي لدولة فلسطينية على حدود 67 وعاصمتها القدس، مع الاحتفاظ بحق العودة للاجئين.

 

وأوضح التقرير انه على الرغم من التقارب في المواقف بين حماس ومنظمة التحرير فإن هناك بعض التمايزات بينهما منها أن المنظمة وافقت على أن يكون الحل السياسي نهاية الصراع العربي الصهيوني، مقابل رفض حماس لذلك، فحسب تصريحات عدد من قياداتها فإنهم يفضلون إبقاء قضية نهاية الصراع إلى الأجيال المقبلة.

انشر عبر