شريط الأخبار

النائب مصطفى البرغوثي: يجب ألا تنطلي ألاعيب نتنياهو على أحد

10:33 - 06 حزيران / يوليو 2009

فلسطين اليوم : رام الله

قال الدكتور مصطفى البرغوثي النائب المستقل في المجلس التشريعي، أن عودة  بنيامين نتنياهو إلى نفس الاسطوانة المشروخة بمطالبته الفلسطينيين بالاعتراف بدولة يهودية هو تأكيد على عدم وجود شريك لـ"السلام" في إسرائيل.

وأضاف البرغوثي رداً على تصريحات نتنياهو في مستهل جلسة الحكومة الإسرائيلية أمس،:" أن كل ما يريد تقديمه نتنياهو هو حكم ذاتي هزيل وليس دولة فلسطينية كاملة السيادة إلى جانب تكريس نظام "الابارتهايد" ليس ضد الفلسطينيين في الأراضي المحتلة فحسب بل ضد فلسطينيي 48 أيضاً".

وأكد أن نتنياهو بحديثه عن دولة يهودية يسعى إلى نسف الحقوق التاريخية لشعبنا الفلسطيني، وأنه يقرر نتائج المفاوضات مسبقاً عبر رفضه عودة اللاجئين وتهويد القدس ورفضه التفاوض عليها لتكون عاصمة لإسرائيل ورفضه أيضاً تجميد الاستيطان وتسريعه البناء في المستوطنات ومصادرة الأراضي الفلسطينية.

وأوضح البرغوثي أن نتنياهو يريد التطبيع مع العرب دون إنهاء الاحتلال وإقامة الدولة الفلسطينية والاحتفاظ بأكبر مساحة من الأراضي الفلسطينية وضم المستوطنات مع الإبقاء على الأجواء والحدود والمعابر في قبضة الاحتلال.

ودعا النائب في المجلس التشريعي إلى عدم الوقوع في شرك ألاعيب نتنياهو وان من الواجب فضح توجهاته وسياساته العنصرية أمام العالم وعدم السماح له بممارسة خداعه الذي يجب ألا ينطلي على احد.

وقال النائب البرغوثي :"إن المطلوب هو موقف فلسطيني وعربي موحد لفرض عقوبات على إسرائيل".

انشر عبر