شريط الأخبار

أبو سمهدانة يرد على فياض عبر "فلسطين اليوم": لا نقبل أن يكون بيننا إسرائيلي واحد داخل دولتنا

09:32 - 06 تشرين ثاني / يوليو 2009


فلسطين اليوم : غزة

أبدى الدكتور عبد الله أبو سمهدانة، القيادي البارز في حركة "فتح" وعضو وفدها في حوار القاهرة، تفاؤله في أن تسفر الجولة السابعة للحوار الوطني -والتي من المقرر أن تنعقد في العاصمة المصرية في الخامس والعشرين من الشهر الجاري- عن توقيع اتفاق ينهي حقبة الانقسام الداخلي.

وقال أبو سمهدانة في تصريحٍ خاص لـ"فلسطين اليوم" :" أعلق آمالاً على القيادات الفلسطينية من جميع الأطراف، فحالة الانقسام الراهنة باتت تهدد المشروع الوطني، ولعل كل القادة يستشعرون ذلك، ولديَّ أملٌ كبير في إعادة اللحمة لوطننا الحبيب".

وكشف القيادي في "فتح" النقاب عن التوصل لاتفاق حول موعد الانتخابات الرئاسية والتشريعية المقبلة، مستدركاً بالقول:" لكن الخلاف على أن فصائل منظمة التحرير تريد أن تكون نسبية كاملة، حتى تشترك كل الفصائل على الساحة في فسيفساء النظام السياسي الفلسطيني إلا أن حركة "حماس" ترفض هذا الطرح ".

وفي معرض تعليقه على تصريحات سلام فياض رئيس حكومة رام الله الأخيرة، التي قال فيها :" لا مانع أن يعيش اليهود في الدولة الفلسطينية المقبلة"، قال الدكتور أبو سمهدانة:" موقفنا في حركة "فتح" أن الدولة الفلسطينية ستقام على الضفة الغربية بكاملها وعلى القدس الشرقية وقطاع غزة"، مشدداً بالقول:" لا شرعية لأي وجود يهودي على هذه الأراضي، ولا نقبل أن يكون بيننا إسرائيلي واحد داخل دولتنا".

انشر عبر