شريط الأخبار

باراك يلتقي ميتشل في لندن و مؤشرات على نية الإدارة الأمريكية الاستجابة لمطالب إسرائيل

08:38 - 06 حزيران / يوليو 2009

فلسطين اليوم : القدس المحتلة

يلتقي وزير الجيش الإسرائيلي أيهود باراك اليوم الاثنين، في لندن المبعوث الأمريكي جورج ميتشل للتوصل إلى صيغة متفق عليها لتجميد الاستيطان.

وقال باراك في تصريح أدلى به الأحد انه يأمل بالتوصل مع ميتشل إلى رؤية عامة حول التسوية ترضي جميع الأطراف.

وأبلغ باراك الصحفيين أنه يهدف إلى التوصل "لتفاهم أوسع مع الولايات المتحدة بخصوص الخطوات الدبلوماسية بما في ذلك اتفاق إقليمي شامل."

وصرح باراك بأن إسرائيل تسعى أيضا لإيجاد "طريقة لترجمة" خريطة الطريق إلى "مسار مقبول لنا وللولايات المتحدة وللآخرين."

وبعد آخر اجتماع في نيويورك الشهر الماضي بين ميتشل وباراك ربط وزير الجيش الإسرائيلي أي اتفاق إسرائيلي للحد من توسيع المستوطنات بإحراز تقدم فيما يتعلق "بتطبيع" الدول العربية العلاقات مع إسرائيل.

وقالت مصادر إسرائيلية إن إحدى الأفكار التي طرحت في اللقاءات السابقة لوزير الجيش الإسرائيلي، أيهود باراك، والمبعوث الأمريكي الخاص للشرق الأوسط، هي عقد مؤتمر إقليمي للتسوية يعلن فيه الطرفان، العربي والإسرائيلي، الخطوات التي يعتزم القيام بها اتجاه الآخر". وأشارت المصادر إلى أن هذه الفكرة جاءت في أعقاب مطالبة إسرائيل بخطوات عربية نحو التطبيع تجاه إسرائيل كشرط لتجميد الاستيطان بشكل مؤقت.

انشر عبر