شريط الأخبار

مسؤول حربي: إسرائيل لن تضع غواصات في البحر الأحمر

06:48 - 05 آب / يوليو 2009

 

فلسطين اليوم: وكالات

قال مسؤول حربي ان اسرائيل لا تعتزم وضع غواصات في ايلات مقللا من شأن التكهنات بأن الميناء على البحر الأحمر قد يصبح قاعدة أمامية لعمليات بحرية سرية ضد إيران.

وذكرت مصادر حربية أن غواصة إسرائيلية من طراز دولفين شاركت في مناورة قبالة ايلات الاسبوع الماضي بعد الابحار من البحر المتوسط عبر قناة السويس في أول رحلة من نوعها للغواصة.

 

وقال شهود ان الغواصة رست لفترة قصيرة في قاعدة ايلات البحرية قبل مغادرتها. إلا أن مسؤولا حربيا إسرائيليا أشار إلى أنه لن يكون هنا نشر دائم في القاعدة للغواصات ألمانية الصنع التي تملك إسرائيل منها ثلاثة إضافة إلى طلبية لشراء غواصتين أخريين. وأضاف المسؤول "نحن نقلل من عملياتنا البحرية في ايلات."

 

وغياب وجود قاعدة غواصات في ايلات يعني أن إبحار غواصة دولفين إلى الخليج يحتم عليها استخدام قناة السويس أو الدوران حول أفريقيا في رحلة تستغرق أسابيع تكون فائدتها محدودة في استعراض إسرائيل لاستعدادها للرد حال تعرضت لهجوم نووي إيراني. ومن المعتقد بشكل كبير أن الغواصات دولفين تحمل صواريخ نووية رغم أن إسرائيل ترفض مناقشة ذلك. ويمكن استخدام أسلحتها التقليدية إذا هاجمت إسرائيل مواقع إيران الذرية التي تصر طهران أن أهدافها سلمية.

 

وضيق المساحة والمخاوف من احتمال اغلاق البحر الاحمر عند مضايق تيران اذا ما اندلعت حرب اقليمية دفع اسرائيل لاستبعاد نشر كامل للغواصات دولفين هناك. وقال مصدر بحري بارز "الغواصات تحتاج المياه المفتوحة وهذا ليس متوفرا في ايلات.

 

"أيضا ليس بإمكان سلاح البحرية تحمل العبء اللوجيستي لاقامة قاعدتين بكل المتطلبات المتخصصة فيما يتعلق بالمعدات وأطقم الصيانة والضمانات الامنية اللازمة لاسطول الغواصات الذي سيتضمن على الاكثر خمس غواصات دولفين."

وأفاد المصدر بأن عند القاعدة الرئيسية للغواصات دولفين بميناء حيفا على البحر المتوسط يجرى العمل على بناء أرصفة مغطاة ستسمح باخفاء الغواصات بشكل أفضل.

انشر عبر