شريط الأخبار

كانا على متن "روح الإنسانية"..منتدى الإعلاميين يطالب بالإفراج عن طاقم الجزيرة

02:36 - 05 تموز / يوليو 2009

كانا على متن سفينة "روح الإنسانية"..منتدى الإعلاميين يطالب بالإفراج عن طاقم الجزيرة

 

فلسطين اليوم- غزة

يراقب منتدى الإعلاميين الفلسطينيين بكثير من القلق استمرار احتجاز قوات الاحتلال الإسرائيلي للزميلين في قناة الجزيرة الفضائية عثمان البتيري ومنصور الأبي، اللذين كانا برفقة 20 متضامناً عربياً وأجنبياً على متن سفينة "روح الإنسانية" التي اختطفتها الزوارق الحربية الإسرائيلية في عملية قرصنة بحرية بينما كانت في طريقها إلى قطاع غزة للمساهمة في كسر الحصار الظالم المضروب على القطاع منذ ما يزيد عن عامين.

 

وحذر منتدى الإعلاميين، من خطورة الضغوط النفسية التي مارستها دولة الاحتلال الإسرائيلي لدفع ركاب السفينة للتوقيع على وثيقة تدينهم بدخول إسرائيل بشكل غير شرعي، الأمر الذي يتيح لها التعامل معهم كمهاجرين غير شرعيين.

 

واعتبر المنتدى هذا العمل سابقة شديدة الخطورة تضاف إلى سجل الانتهاكات والجرائم ضد الإنسانية التي ترتكبها بحق الشعب الفلسطيني في قطاع غزة والمتضامنين مع سكانه، وسعياً منها لوضع حد للتنامي الملحوظ على صعيد حركة التضامن الدولية مع قطاع غزة الذي يتعرض للإعدام الجماعي في ظل صمت رسمي مدان إقليمياً ودولياً.

 

وحمّل منتدى الإعلاميين إسرائيل المسؤولية الكاملة عن حياة الزميلين البتيري والأبي، ويدعو المؤسسات الصحافية والإعلامية ومنظمات حقوق الإنسان الدولية والمحلية إلى فضح الجرائم الإسرائيلية التي تهدف إلى اغتيال الحقيقة ومنع نقلها إلى العالم، وضرورة ممارسة شتى أنواع الضغط على دولة الاحتلال للإفراج عن الزميلين الصحافيين وجميع المتضامنين الذين كانوا في مهمة إنسانية نبيلة، وليسوا مهاجرين غير شرعيين كما تدعي إسرائيل زوراً وبهتاناً.

 

ودعا منتدى الإعلاميين إلى تنظيم أوسع حملة تضامن صحفي فلسطيني وعربي ودولي مع الصحفيين المعتقلين في سجون الاحتلال، واتخاذ كل الوسائل التي تضمن الإفراج عنهم .

 

ويطالب منتدى الاعلاميين اتحاد الصحفيين العرب و الاتحاد الدولي للصحفيين ومنظمة صحفيون بلا حدود ولجنة حماية الصحفيين بنيويورك الى تحمل مسؤولياتهم وفضح جرائم اسرائيل والعمل للافراج الفوري و السريع عن الصحفيين البتيري والأبي دون قيد أو شرط .

 

ويؤكد منتدى الإعلاميين الفلسطينيين أهمية استمرار الزملاء الصحافيين ووسائل الإعلام العربية والدولية في رصد الانتهاكات والجرائم الإسرائيلية بحق قطاع غزة، وحرمان مليون ونصف مليون فلسطيني من المدنيين من أبسط حقوقهم الانسانية.

 

انشر عبر