شريط الأخبار

نائب عن "حماس" يتهم "الأونروا" بتنفيذ مخطط لإفساد الجيل الناشئ

10:03 - 05 حزيران / يوليو 2009

نائب عن "حماس"  يتهم "الأونروا" بتنفيذ مخطط لإفساد الجيل الناشئ

فلسطين اليوم- غزة

اتهم النائب في المجلس التشريعي الفلسطيني يونس الأسطل وكالة الغوث "الأونروا" بالمشاركة في "تنفيذ مخطط يهدف إلى إفساد الجيل الناشئ وتمهيده للتطبيع مع الاحتلال".

 

وهاجم النائب عن حركة حماس المخيمات التي تقيمها وكالة الغوث ووصفها بأنها جاءت للتأثير على أخلاق هذا الجيل.

وقال -في كلمة له خلال حفل افتتاح المخيمات الصيفية التابعة لحركة حماس بخان يونس-: "إن مخيماتنا الصيفية تأتي في وقت يحرص فيه أعداؤنا على إفساد ما استطاعوا من الجيل الجديد، من خلال مخيمات موازية تقودها وكالة الغوث في خطة تهدف إلى التأثير على أخلاق الجيل وتهيئتهم للقبول بالتطبيع مع العدو في المستقبل".

وأضاف "تجيء هذه المخيمات امتداداً لمخيمات كانت أسوأ منها في المرحلة الماضية، إذ كانت مخيمات لتعليم الرقص والاختلاط، وكان أسوأها تلك التي يؤخذ فيها شباب مراهقون وشابات صغيرات في رحلة مشتركة مع شبيبة يهود إلى بلدان العالم الغربي".

وذكر الأسطل أن تلك المخيمات كانت تقام بعيداً عن الأعين لضمان فساد أخلاقهم بالاختلاط بين الذكور والإناث وبين شبيبة فلسطينية وأخرى صهيونية.

وأشار إلى أن "رصد الجريمة في القطاع بعد معركة الفرقان يشير إلى مخطط يراد به إفساد الأخلاق ما أمكن، فزادت وتيرة انتشار المخدرات والفواحش وهذا ليس انحرافاً أخلاقياً محضاً بمقدار ما هو مخطط صهيوني يجري تنفيذه بخبث ودهاء"، على حد وصفه.

وأوضح أن قيمة المخيمات تظهر "عندما ندرك أن أعداءنا يخططون لإفسادنا ولا يزالوا يخططون، لذا فإن الاهتمام بتربية الأشبال هو الخطوة الأولى الصحيحة على طريق التحرير". 

انشر عبر