شريط الأخبار

حماس تنفي حدوث مشادة بين الزهار وعمر سليمان في حوار القاهرة

12:09 - 05 حزيران / يوليو 2009

حماس تنفي حدوث مشادة بين الزهار وعمر سليمان في حوار القاهرة

فلسطين اليوم- وكالات

 نفى مصدر في حركة حماس اليوم السبت تقارير صحفية تحدثت عن حدوث مشادة كلامية حادة بين القيادي في الحركة محمود الزهار ورئيس المخابرات المصرية عمر سليمان خلال الجولة السادسة من الحوار الفلسطيني التي اختتمت قبل أيام دون اتفاق.

 

وأبلغ المصدر وكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ) أن أجواء من الود والتقدير كانت تسود بين حركة حماس والمسؤولين المصريين ولم يحدث أي مشادة بين أعضاء من وفد الحركة والمسؤولين المصريين لاسيما الوزير عمر سليمان.

 

واتهم المصدر تعليقا على هذه التقارير، جهات لم يسمها بمحاولة تعكير العلاقة والدس بين حماس ومصر التي ترعى الحوار الفلسطيني. وأكد أن هناك تقهما مصريا لمواقف الحركة ودفعها باتجاه المصالحة الفلسطينية.

 

وشدد المصدر على حرص حماس على إنجاح الجهود المصرية لإنهاء الانقسام الفلسطيني وتسهيل مهمة المصالحة "شرط توفر البيئة والأجواء المناسبة التي لم توفرها حركة فتح حتى الآن خاصة في أوضاع الضفة الغربية والاعتقالات".

 

كما نفى المصدر اتهام حماس لمصر بالانحياز لصالح حركة فتح وقال إن نجاح الحوار غير مرتبط بانحياز من عدمه بقدر ما هو قرار جدي وحقيقي بإنجاح الحوار في الطرف المحاور (فتح).

 

وتحدثت تقارير صحفية عن أن حماس جددت رفضها خلال جلسة الحوار السادسة التي أعلن تعليقها قبل يومين في القاهرة التعامل المصري معها وتفضيل حركة فتح عليها.

 

وأوضحت المصادر أن حماس اشتكت من تعامل الوسيط المصري معها في جانبين، الأول رفضه الاعتراف بشرعيتها المنتخبة، إضافة إلى رفضها التعامل الأمني المصري مع الملف الداخلي الفلسطيني.

 

وقالت المصادر ذاتها إن محمود الزهار اعترض على الضغوط التي مارسها عمر سليمان على وفد حركته، وأن كلاما بين الرجلين اقترب من المشادة الكلامية حصل عقب محاولة سليمان فرض الاتفاق على حماس.

 

وكانت حركتا فتح وحماس أعلنتا تعليق الحوار الفلسطيني إلى الخامس والعشرين من الشهر الجاري بعد فشل جولة سادسة من الحوار في القاهرة في التوصل لاتفاق حول القضايا العالقة لإنهاء الانقسام الداخلي وتحقيق مصالحة.

انشر عبر