شريط الأخبار

ثابت لـ فلسطين اليوم" امتحانات الثانوية لهذا العام الأفضل..وانطباعات المصححين مطمئنة"

10:56 - 04 حزيران / يوليو 2009

ثابت لـ فلسطين اليوم" امتحانات الثانوية لهذا العام الأفضل..وانطباعات المصححين مطمئنة"

فلسطين اليوم- غزة

أكد الدكتور زياد ثابت الوكيل المساعد لوزارة التربية والتعليم بحكومة غزة اليوم، أن امتحان الثانوية العامة لهذا العام كان الأفضل بالنسبة للسنوات السابقة رغم إضراب المعلمين، والحرب التي شنتها إسرائيل على قطاع غزة.

 

وعبر الدكتور ثابت في حديث لـ"فلسطين اليوم"، عن رضا الوزارة عن سير الامتحانات لهذا العام، حيث كانت الأسئلة في مستوى الطلبة في الغالب عدى عن بعض شكاوى الطلبة في مواد الفيزياء واللغة الانجليزية والتكنولوجيا.

 

وأضاف الوكيل المساعد ثابت، أن إجراءات الوزارة لتقديم امتحانات الثانوية العامة لهذا العام كانت متميزة، وذلك عبر التنسيق المتكامل بين الضفة الغربية وقطاع غزة، وتعاون كل من وزارة الداخلية ممثلةً بالشرطة، والصحة، والبلديات.

 

ونوه، إلى أن الوزارة تميزت هذا العام رغم ظروف الحرب التي تعرض لها القطاع، حيث اتخذت الوزارة التدابير اللازمة والترتيبات بشكل مبكر لنجاح إجراء الامتحان، من مستلزمات وقرطاسية، وأوراق للأسئلة والإجابات والتصوير، لمنع أي طارئ.

 

كما بين الدكتور ثابت، أن هذا العام كان من أقل الأعوام التي سجلّت فيها الوزارة حالات غش وانتحال للشخصية أثناء تقديم الامتحانات، مشيداً في هذا الإطار إلى دور عناصر الشرطة في تأمين لجان الامتحانات وتوزيعها، وحفظ الأمن والسلامة للطلبة.

 

وعن لجان التصحيح، شدد الدكتور ثابت، على أن لجان التصحيح تسير بالشكل المطلوب حيث جرى الإنتهاء من تصحيح من مواد اللغتين العربية والانجليزية والإدارة والاقتصاد، حيث أن إنطباعات المصححين مطمئنة وتؤكد أن مستواها في حدود مستوى السنة الماضية وأفضل، مبيناً أن الوزارة اختارت المصححين من أصحاب الخبرات والكفاءات ومن مدرسي الثانوية العامة.

 

وعن نتائج الثانوية العامة، قال الوكيل المساعد ثابت:"إن الوزارة غير معنية باستعجال إعلان النتائج بصورة قد تؤثر على موضوعية التصحيح، وتهتم بإعطاء التصحيح حقه، حيث أن الوزارة دوماً تعطي 3 أسابيع بعد إنتهاء الامتحانات من أجل إعلان النتائج".

 

وبخصوص كيفية التعامل مع المواد التي اشتكى منها الطلبة، أفاد الدكتور ثابت، أن الوزارة تقوم بمراعاة الطلبة في مرحلة التصحيح، حيث تسعى بإلزام المصححين بنماذج الإجابات والتعليمات الخاصة بالتصحيح، لضمان تصحيح موضوعي، وتراعي الوزارة كافة فئات الطلبة ومنهم المتفوقين الذين يودون التميز عن غيرهم، كما تراعي الوزارة في مرحلة معالجة البيانات لضمان أن تكون نسب النجاح في المستوى المقبول.

 

وأكد الدكتور ثابت، أن التواصل والتنسيق بين قطاع غزة والضفة الغربية متواصل بدءاً من امتحانات الثانوية العامة واللجان المشتركة والتصحيح وتنفيذ الامتحانات، ومعالجة البيانات وإدخالها إلى الحواسيب بصورة مشتركة، متوقعاً أن يتم التنسيق كذلك في الإعلان المشترك عن النتائج النهائية للامتحان.

انشر عبر