شريط الأخبار

جيش الاحتلال يزعم: الفتاة الفلسطينية التي أصيبت بغور الأردن اليوم كانت تعتزم الانتحار

04:08 - 03 حزيران / يوليو 2009

فلسطين اليوم : ترجمة خاصة

ذكرت الإذاعة العبرية العامة نقلاً عن مصادر في قيادة المنطقة الوسطى بجيش الاحتلال، أن الفتاة الفلسطينية التي أصيبت بجروح على حاجز "بكاعوت" في غور الأردن صباح اليوم هي من سكان قرية جفتلك المجاورة و تبلغ من العمر (18 عاماً).

وزعمت المصادر أن الفتاة اعترفت أثناء التحقيق معها أنها قررت الانتحار بعد إساءة عائلتها معاملتها حيث جاءت إلى الحاجز رغبةً منها في حمل الجنود على قتلها، فقد جاءت إلى الحاجز ورفضت الانصياع لأوامر الجنود بالتوقف وأشهرت مسدساً باتجاههم.

وعندما رفضت إلقاء المسدس على الأرض أطلق أحد الجنود عيارات نارية باتجاهها ممّا أسفر عن إصابتها في خاصرتها وفي فخذها.

وتبين أن المسدس كان عبارة عن لعبة بلاستيكية للأطفال، ونقلت إلى مستشفى "هاعيميك" في العفولة لتلقي العلاج الطبي حيث وصفت إصابتها بأنها متوسطة.

انشر عبر