شريط الأخبار

د.أبو زهري لـ"فلسطين اليوم": لن نتعامل "بحسن نوايا" فيما يتعلق بمعتقلينا في الضفة

11:21 - 03 حزيران / يوليو 2009

فلسطين اليوم-غزة

حمل الدكتور سامي أبو زهري المتحدث باسم حركة حماس، حركة فتح المسئولية عن عدم التوصل إلى إتفاق في جولة الحوار الأخيرة في العاصمة المصرية، بسبب رفضها الإفراج عن معتقلي حماس بالضفة.

 

وردا على سؤال، بأن هذا الملف سينتهي مع نهاية الإنقسام، رد د.أبو زهري لـ"فلسطين اليوم"، أن حركة حماس لن تتعامل بحسن نوايا في هذه القضية وأنها لن تتجاوزها، فقد سبق أن تنازلت حركة حماس عن هذا الشرط لمشاركتها في الحوار الذي انطلق في شهر مارس/آذار الماضي، وكانت النتيجة تضاعف أعداد المعتقلين.

 

 وحول عدم التوصل إلى حل الخلافات في القضايا الأخرى، أشار د.أبو زهري، أن كل القضايا يمكن حلها بعد إطلاق سراح المعتقلين. وردا على سؤال فيما إذا كانت الأطراف الفلسطينية تنتظر مبادرة الرئيس الأمريكي باراك أوباما للتسوية في المنطقة قبل التوصل إلى إتفاق، قال إن الحوار الوطني هو شأن داخلي ولا علاقة له بأي تطورات خارجية.

انشر عبر