شريط الأخبار

أفعى سامة تخنق طفلة في الثانية في سريرها

10:08 - 03 تموز / يوليو 2009

فلسطين اليوم-وكالات

تمكنت أفعى بورمية ضخمة، يزيد طولها عن مترين ونصف المتر، من الفرار من حوض مخصص بها في أحد المنازل في مقاطعة سامتر بولاية فلوريدا الأمريكية، وتسللت إلى إحدى غرف النوم وخنقت طفلة في الثانية من عمرها كانت نائمة في سريرها.

 

وأفادت صحيفة 'أورلاندو سانتينل' الأمريكية ان مأمور المقاطعة والمسؤولين عن الحياة البرية في فلوريدا تمكنوا من الإمساك بالأفعى، التي اختفت طوال ساعات بعد وقوع الحادث رغم ان مالكها وهو صديق والدة الطفلة الضــحية طعنها ما أن رآها ممددة فوق جثة الصغيرة شايونا هاير.

 

ونقلت الصحيفة عن المأمور بوبي كاروثيرز ان صديق والدة الطفلة شالز دارنيل (32 سنة) كان يربي الأفعى التي نجحت في الخروج من حوض زجاجي موجود في غرفة الجلوس، وجابت أرجاء المنزل إلى أن وصلت إلى الطفلة عند منتصف الليل وخنقتها.

 

ولاحظ صديق الوالدة، التي تدعى جارن هاير (19 سنة)، ان الأفعى ليست موجودة في الحوض المخصص لها فبحث عنها ووجدها ممددة فوق الطفلة فما كان منه إلا أن طعنها مراراً وتكراراً، وعمدت العائلة بعدها إلى الاتصال بخدمة الطوارئ ولكن الطفلة كانت ميتة عند وصول المسعفين وثمة آثار عضة في رأسها.

 

واستجوبت الشرطة الرجل ومن الممكن أن توجه إليه تهمة تعريض حياة طفل للخطر، فيما يقول المسؤولون عن الحياة البرية انه يحتمل أن يتهم أيضاً بجريمة من الدرجة الثانية عقوبتها السجن، وهي تربية أفعى من دون رخصة، وتصل العقوبة إلى التغريم بدفع مبلغ 500 دولار بالإضافة إلى السجن 60 يوماً.

وسيقوم مكتب الطب الشرعي بتشريح جثة الطفلة في ليسبورغ.

انشر عبر