شريط الأخبار

المصري لـ"فلسطين اليوم": اتفاق "فتح وحماس" المؤجل ستحسمه "مبادرة أوباما"

09:30 - 02 تشرين أول / يوليو 2009

فلسطين اليوم-غزة

قال الكاتب والمحلل السياسي وعضو وفد المستقلين إلى حوار القاهرة هاني المصري، إن التأجيل المتكرر لحوار القاهرة يدل على أن الخلافات أكبر من الاتفاق، وأن الأطراف الفلسطينية بانتظار معرفة التحرك الأمريكي الجديد والموقف من إسرائيل ومن القضية الفلسطينية.

وأوضح المصري لـ"فلسطين اليوم"، أنه إذا كانت هناك مبادرة أمريكية حقيقية، فسيكون هناك اتفاق وطني.وأضاف،  أن الأطراف الفلسطينية المشاركة في الحوار "متعنتة"، وأن كل طرف يريد تحقيق أهدافه، وأنه إذا كان غير قادر على تحقيق أهدافه بالقوة، فهو يريد أن يحققها عبر الحوار، وأن هذه الأمور لن تؤدي للوصول إلى إتفاق.

وحول قضية المعتقلين السياسيين وتأثيرها على مستقبل الحوار، رأى المصري، أن هذه القضية هي نتيجة للانقسام وليست سببا له، وأن الاتفاق الفلسطيني هو أقصر الطرق لحل كل القضايا العالقة. كما يرى المصري أن هناك أطرافا في الضفة وغزة لا تريد الاتفاق، وأن هذا يبدو جليا من خلال استمرار الاعتقالات وفرض الإقامات الجبرية، كما أن هناك أطرافا تريد المصالحة ولكن بشروطها.

انشر عبر