شريط الأخبار

وزير الزراعة الأردني يؤكد أن المنتجات الإسرائيلية المستوردة ليست من المستوطنات

08:43 - 02 تشرين أول / يوليو 2009

فلسطين اليوم-وكالات

أكد وزير الزراعة الأردني سعيد المصري أن المنتجات الزراعية الإسرائيلية المستوردة ليست من إنتاج المستوطنات الإسرائيلية في الضفة الغربية، ودافع الوزير الأردني عن قرار حكومة بلاده باستيراد منتجات زراعية من إسرائيل، وقال إن البيانات الإحصائية التي ترد يوميا إلى الوزارة تؤكد أن الواردات الأردنية من إسرائيل هي في غالبيتها العظمى منتجات فواكه لا يوجد لها مثيل في السوق المحلية مثل المانجو والكاكا والكيوي والأفوكادو.

وأكد المصري في بيان صحافي أمس أن جميع ما يتم استيراده من إسرائيل ليس من إنتاج المستوطنات، وأن موقف وزارة الزراعة ينسجم مع التوجهات السياسية الرسمية في ما يتعلق بعدم شرعية المستوطنات أصلا.

وكانت فعاليات نقابية وحزبية أردنية معارضة أعلنت مرارا في تظاهرات وبيانات صحافية تنديدها باستيراد منتجات زراعية إسرائيلية، وداعية لوقف «التطبيع الزراعي».

وأوضح المصري أنه يتم التعامل مع السلع المستوردة من إسرائيل من خلال آلية تم الاتفاق عليها بين الطرفين في وقت سابق ومن خلال زيارات ميدانية قام بها مختصون من الوزارة، حيث تم تحديد المناطق الإنتاجية التي يتم الاستيراد منها وتحمل بطاقات البيان المرافقة للإرساليات اسم المزارع والمزرعة ومحطة التدريج التي يجري الاستيراد عن طريقها بحيث يتم تتبع المنتج والجزم بمصدره الحقيقي.

وبيّن بهذا الخصوص أن واردات الأردن من إسرائيل تخضع لرسوم جمركية تصل إلى 30 في المائة في حين لا تخضع واردات الأردن من الدول العربية لأية قيود كمية أو رسوم جمركية تنفيذا لاتفاقية منطقة التجارة الحرة العربية الكبرى، الأمر الذي يسهل عمليات الاستيراد من الدول العربية لا من إسرائيل، التي لم تزد مستوردات صنف الخضار منها عن 5 في المائة من مجمل الواردات الكلية للعام 2008.

يُذكر أن رُخَص الاستيراد التي تمنحها الوزارة تتضمن إعطاء المراكز الحدودية صلاحية رفض أي سلعة غير مطابقة للشروط الصحية والقواعد الفنية النافذة وبيان مصدر الإرسالية.

انشر عبر